جدل بعد إحراق جثة مغربي في ألمانيا

السياسي -وكالات

أقدمت السلطات الألمانية على إحراق جثة رجل مغربي في مدينة فرانكفورت، الأمر الذي اعتبرته السلطات المغربية “انتهاكاً سافرًا”.

وأصدرت القنصلية المغربية بفرانكفورت، بيانا عقب أيام من إحراق ألمانيا لجثة مغربي لفظ أنفاسه الأخيرة بعد معاناة مع المرض.

وقالت في بيانها: “السلطات الألمانية المختصة أقدمت بتاريخ 29 ديسمبر 2021، على إحراق جثة مواطن مغربي، من دون إشعار القنصلية بخبر الوفاة، ودون البحث عن عائلته المقيمة بفرانكفورت، وذلك خلافا لما جرت عليه العادة في مثل هذه الحالة”.

ومن جانبها أفادت شقيقة المتوفى أن عائلته لم تأخذ علما بخبر وفاته وحرق جثته إلا بعد مرور أيام عدة.

وتنتظر القنصلية المغربية رد السلطات الألمانية المختصة، مع متابعة القضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى