جونسون آند جونسون: الجرعة المعززة تزيد الحماية من كورونا 94%

السياسي -وكالات

قالت شركة جونسون آند جونسون الثلاثاء إن إعطاء جرعة ثانية من لقاحها للوقاية من كورونا بعد نحو شهرين من الجرعة الأولى زاد من فاعلية اللقاح في مقاومة الإصابة المتوسطة إلى الشديدة من المرض إلى 94% في الولايات المتحدة من 70% بعد جرعة واحدة.

وستساعد هذه البيانات الشركة في دعم طلبها من الهيئات التنظيمية الأميركية إقرار جرعة معززة حتى مع تأكيدها على فعالية لقاحها ذي الجرعة الواحدة كوسيلة للحد من جائحة فيروس كورونا.

ويضغط الرئيس جو بايدن من أجل إعطاء جرعات معززة في مواجهة تزايد الإصابات التي تستدعي دخول المستشفيات بسبب السلالة دلتا من فيروس كورونا.

وتتعرض شركة جونسون آند جونسون لضغوط من أجل تقديم دليل على فعالية إعطاء جرعة معززة. وهي شركة الأدوية الوحيدة التي لها لقاح لكورونا من جرعة واحدة معتمد في الولايات المتحدة.

وقال بول ستوفيلز كبير المسؤولين العلميين في جونسون آند جونسون في بيان إن الشركة لديها الآن “دليل على أن إعطاء جرعة معززة يزيد الحماية أكثر من كورونا”.

وأوضحت الشركة أن الجرعة المعززة التي أُعطيت بعد شهرين من الجرعة الأولى زادت مستوى الأجسام المضادة بما بين أربعة وستة أضعاف.

وأظهرت بيانات نُشرت الشهر الماضي أنه عندما أُعطيت الجرعة المعززة بعد ستة أشهر من الجرعة الأولى ارتفع مستوى الأجسام المضادة بمعدل 12 ضعفا، مما يشير إلى زيادة الحماية كلما زاد الفاصل الزمني بين الجرعتين.

وفيما يتعلق بالآثار الجانبية فإنها شبيهة بتلك التي أظهرتها الدراسات للجرعة الأولى والمفترض أنها الوحيدة للقاح. ولم تخضع البيانات بعد لمراجعة النظراء لكن ستقدم للنشر في الأشهر المقبلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى