جونسون يتعهد بمليار استرليني لتشجيع المشي وركوب الدراجات

السياسي-وكالات

تعهد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بإنفاق ملياري جنيه استرليني (2.6 مليار دولار) على مشاريع المشي وركوب الدرجات الهوائية في إنجلترا، في إطار السعي لتحسين الصحة العامة وتعظيم التحول عن قيادة السيارات خلال جائحة فيروس كورونا، وفقا لـ”رويترز”.

وفي وقت سابق من الاثنين استخدم جونسون كفاحه مع الوزن لحث البريطانيين على أن يصبحوا أكثر لياقة مع إعلان حكومته عن خطط لحظر الإعلانات التلفزيونية وعلى الإنترنت للأطعمة السريعة قبل التاسعة مساء.

وترغب الحكومة في خفض الطلب على هيئة الصحة العامة التي ستضطر إلى علاج أي زيادة في حالات الإصابة بفيروس كورونا خلال الشتاء إلى جانب الضغوط الناتجة عن الأمراض الموسمية السنوية مثل الإنفلونزا.

وقال جونسون “من مساعدة الناس ليصبحوا أكثر لياقة ويتمتعون بصحة وخفض خطر تعرضهم للأمراض، إلى تحسين جودة الهواء وخفض الاكتظاظ، سيلعب ركوب الدراجات الهوائية والمشي دورا كبيرا في التعامل مع بعض أكبر التحديات الصحية والبيئية التي نواجهها”.

ووفق رؤية جونسون فإنه يخطط على المدى البعيد لدفع المزيد من البريطانيين إلى استخدام الدراجات الهوائية للذهاب إلى عملهم.

وتشتمل الخطط على بناء آلاف الأميال لطرق الدراجات الهوائية المحمية ووضع معايير أعلى للبنية التحتية لركوب الدراجات الهوائية وإنشاء ما لا يقل عن “مركز نقل في المدينة خال من الانبعاثات” وتسهيل الحصول على دراجات كهربائية.

كما وعدت الحكومة بتوزيع “قسائم إصلاح الدراجات” بقيمة 50 جنيها للقسيمة الواحدة لمساعدة اصحاب الدراجات على الاهتمام بها.

ويأتي تعهد جونسون في أعقاب خطة لإجبار المطاعم على وضع عدد السعرات الحرارية إلى جانب كل وجبة على لوائح الطعام، في إطار الجهود الرامية لمكافحة السمنة.

في المملكة المتحدة، يتجاوز ثلثا البالغين (63 بالمئة) الوزن الذي يعد صحيًا، فيما يعاني 36 بالمئة من زيادة الوزن و28 بالمئة من السمنة المفرطة، وفقًا للبيانات الحكومية.

ويعاني واحد من كل ثلاثة أطفال تتراوح أعمارهم بين 10 و 11 عامًا من زيادة الوزن أو من السمنة المفرطة.

جدير بالذكر أن حصيلة الوفيات بسبب فيروس كورونا المستجد في بريطانيا بلغت 45759 وهي الأعلى في أوروبا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى