جيش الإحتلال: نفذنا 50 هجوما على سوريا خلال 2020

السياسي – قال الجيش الإسرائيلي إن مقاتلاته نفذت 50 هجوما علنيا على سوريا خلال العام 2020.
جاء ذلك في تقرير للجيش تناول ملخص عملياته العسكرية والتهديدات التي واجهت إسرائيل خلال 2020 بما في ذلك إطلاق الصواريخ من قطاع غزة، بحسب صحيفة “يديعوت أحرونوت”.

واعتبر الجيش أن العام 2020 أحد أكثر السنوات “أمنا” بالنسبة لإسرائيل خلال العقد الماضي.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأضاف: “في الساحة الشمالية التي اتسمت بتحذير مطول من هجمات انتقامية من قبل حزب الله، جرت عشر محاولات لعبور السياج الحدودي من لبنان. كما كان هناك 50 هجوما علنيا للجيش الإسرائيلي في سوريا”.

وأشار الجيش الإسرائيلي أيضا إلى أنه أحبط هجوماً لـ “حزب الله” في مرتفعات الجولان السوري المحتل في مارس/آذار الماضي.

وقال الجيش إنه نفذ أيضا 20 “نشاطا عملياتيا فريدا” على الحدود الشمالية، دون مزيد من التوضيح.

وبشكل عام نفذت المقاتلات الإسرائيلية في 2020 بحسب الجيش 1400 طلعة عملياتية، فيما قامت المروحيات بأكثر من 400، وحلقت الطائرات الإسرائيلية بدون طيار لنحو 35 ألف ساعة طيران.

ونفذت البحرية الإسرائيلية 87336 ساعة من الإبحار، بما في ذلك 12356 ساعة من الإبحار العملياتي على سفن الصواريخ.

وحتى 20 ديسمبر/كانون الأول 2020، سجل الجيش إطلاق 176 قذيفة صاروخية وقذيفة هاون من قطاع غزة تجاه إسرائيل، سقط 90% منها في مناطق مفتوحة، أسقطت منظومة القبة الحديدية معظمها.

وخلال العام ذاته، اكتشف الجيش الإسرائيلي نفقا هجوميا واحدا تم حفره من قطاع غزة تجاه إسرائيل، فيما قصف الجيش الإسرائيلي 300 هدف في القطاع.

وانخفضت التهديدات التي يواجهها الجيش في الضفة الغربية خلال 2020، إذ تم إحصاء 1500 عملية رمي بالحجارة تجاه جنوده، و229 عملية إلقاء زجاجات حارقة تجاه المستوطنات أو السيارات الإسرائيلية.

في عام 2020، كانت هناك زيادة في عدد حوادث إطلاق النار التي وصلت إلى 31 مقارنة بـ 19 العام الماضي، وتم تنفيذ 9 عمليات طعن مقارنة بـ 12 العام الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى