جيش الإحتلال يحجر كتيبة كاملة بسبب كورونا

السياسي – ارتفعت حصيلة المصابين بفيروس كورونا في الجيش الإسرائيلي إلى 2400، وتم إغلاق كتيبة قتالية كاملة بشكل مؤقت، على خلفية تفشي الوباء، بحسب إعلام عبري.

وقالت القناة (12) العبرية، إن الجيش الإسرائيلي أعلن، الأحد، ارتفاع إجمالي المصابين في صفوفه إلى 2400، وخضوع نحو 10 آلاف للحجر الصحي.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وبحسب القناة، اكتشف الجيش الإسرائيلي خلال الأيام الأخيرة الماضية “عددا من بؤر التفشي الخطيرة في عدة قواعد عسكرية بأنحاء البلاد، أدت إلى إغلاق كتيبة قتالية كاملة”.

ويدور الحديث عن كتيبة “نيتسح يهودا” التابعة للواء “كفير” بسلاح المشاة الإسرائيلي، والتي اضطر الجيش على خلفية تزايد عدد الإصابات داخلها إلى إخضاع جميع جنودها للحجر الصحي، وتعليق نشاطاتها تماما لمدة أسبوعين.

ووفق المصدر ذاته، واجه الجيش مشكلة على حدود قطاع غزة بعد إصابة نحو 30 مجندة “مراقبة”، وإخضاع أخريات للحجر الصحي، ما دفع الجيش للاستعاضة عنهن بتجنيد العشرات من قوات الاحتياط.

وحتى الآن، جرى تطعيم نحو 114 ألف جندي إسرائيلي ضد كورونا مندد، بينهم 26 ألفا حصلوا على الجرعة الثانية من اللقاح، وفق ذات المصدر.

وفي وقت سابق، الأحد، أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية تسجيل 23 وفاة و2596 إصابة بفيروس كورونا، ما يرفع إجمالي الإصابات إلى 640 ألفا و644، من بينهم 4745 حالة وفاة و72 ألفا و26 حالة نشطة (مصابون حاليون).

وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، تجاوز عدد من تم تطعيم باللقاح المضاد لكورونا ثلاثة ملايين شخص، من بينهم أكثر من 1.7 مليون تلقوا الجرعة الثانية من اللقاح.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى