جيش الاحتلال يهدم 8 مساكن فلسطينية وسط الضفة

هدم الجيش الإسرائيلي، الثلاثاء، 8 مساكن فلسطينية شرقي مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، بدعوى “البناء بدون ترخيص”.

وقال عبد الرحيم مصلح، الناطق باسم تجمع “وادي السيق” السكني شرقي رام الله، إن قوة عسكرية إسرائيلية داهمت مساكن المواطنين فجرا، وهدمت 8 بركسات، وصادرت 6 منها.

وتستخدم البركسات (مباني من ألواح الصفيح) المهدمة للسكن وتربية الأغنام.

وأضاف مصلح، أن السلطات الإسرائيلية تخطر بهدم مساكن التجمع كافة، بدعوى “البناء بدون ترخيص”، في مناطق مصنفة “ج”.

ويسكن تجمع “وادي السيق”، نحو 200 فلسطيني، يعتمدون على تربية الأغنام، ويسكنون في بيوت من الصفيح.

ووفق اتفاقية أوسلو، الموقعة بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل عام 1995، تم تقسيم الضفة الغربية إلى 3 مناطق “أ” و”ب” و”ج”.

وتمثل المناطق “أ” 18% من مساحة الضفة، وتسيطر عليها السلطة الفلسطينية أمنيا وإدارياً، أما المناطق “ب” فتمثل 21% من مساحة الضفة وتخضع لإدارة مدنية فلسطينية وأمنية إسرائيلية، فيما تخضع المناطق “ج” التي تمثل 61% من مساحة الضفة لسيطرة أمنية وإدارية إسرائيلية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى