جينيفر لوبيز تثير حيرة متابعيها بـ صورة سوداء

السياسي -وكالات

أثارت النجمة العالمية، جينيفر لوبيز، قلق متابعيها، بعد حذف صورها وجميع منشوراتها على منصة “إنستغرام”، حيث يتابعها 266 مليوناً، فيما استبدلت صور ملفها التعريفي فقط على تويتر وفيس بوك وتيك توك بصورة سوداء، إلا أنها أبقت على المحتوى السابق مرئياً ولم تحذفه.

لم تصدر النجمة الهوليوودية بياناً رسمياً حول سبب إجرائها للتغييرات الدراماتيكية على حساباتها على السوشيال ميديا، لكن هناك تكهنات بأنها على وشك إصدار إعلان مهني كبير.

وتشير التكهنات إلى أن جينيفر لوبيز بصدد الإعلان عن مشروع جديد خلال الفترة المقبلة، وفقاً لما نشره موقع “فارايتي” في تقريره، قائلاً إنّ المشاهير والموسيقيين يقومون في بعض الأحيان بـ”تصفير” حساباتهم على وسائل التواصل الاجتماعي قبل إعلان مهم، مثل إطلاق ألبوم جديد.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، نشرت النجمة البالغة من العمر 53 عاماً مقطع فيديو تظهر فيه وهي تعانق زوجها بن أفليك على تيك توك، والذي شاركته أيضاً عبر حسابها على إنستغرام، وحصد الفيديو أكثر من مليون مشاهدة، قبل أن يختفي من جميع حساباتها.

ولدى ممثلة فيلم “Marry Me” أكثر من 347 مليون متابع على وسائل التواصل الاجتماعي.

وفي يونيو (حزيران) 2021، وقعت “جاي.لو” صفقة مع نتفليكس لإنشاء أفلام وعروض تلفزيونية ومحتويات أخرى، مع التركيز على دعم الممثلات والكاتبات وصانعات الأفلام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى