حاكم مصرف سوريا المركزي يقدم خطة لانقاذ الليرة

ناقش مجلس الوزراء السورية، خلال جلسته الأسبوعية، الآثار المباشرة لتغيرات سعر الصرف على الواقع المعيشي والأسواق.
ودرس أوراق العمل المقدمة من الوزارات، والسيناريوهات الأفضل لتحسين الوضع المعيشي للمواطنين، وسدّ الثغرات المعيشية الحاصلة نتيجة الظروف الحالية، مع استمرار خطة “الاعتماد على الذات” للتخفيف من أثر التحديات التي يتعرض لها الاقتصاد الوطني.

وتم تشكيل أريع مجموعات عمل من الوزارات، لدراسة آلية تنفيذ وتمويل السيناريوهات المطروحة، لعرضها في جلسة مجلس الوزراء القادمة، واتخاذ القرار المناسب بشأنها.

وقدم حاكم مصرف سوريا المركزي، حازم قرفول، عرضاً لإجراءات المصرف في مجال السياسة النقدية والمالية، وخطوات تعزيز قوة الليرة والاقتصاد الوطني في مواجهة التحديات التي فرضتها الحرب والمتغيرات الخارجية المتعلقة بتشديد العقوبات الغربية على الشعب السوري، إضافة إلى الاستمرار بمحاربة المضاربة بالعملة الوطنية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى