حركة استيطانية تقدم التماسا ضد البناء الفلسطيني بالضفة

السياسي – قدمته حركة ريجافيم المتطرفة التماسا في المحكمة العليا الإسرائيلية بزعم أن الإدارة المدنية ووزارة الجيش تتبعان في السنوات الأخيرة إجراءً داخليًا مخالفًا لقانون التخطيط والبناء، مما أدى إلى بناء آلاف المباني الفلسطينية وادعت أنها غير قانونية.

وذكرت الحركة بحسب القناة 7 العبرية، أنه وفقًا لقانون التخطيط والبناء في الضفة يحق للسلطات القانونية تجميد إجراءات التنفيذ ضد البناء غير القانوني فقط إذا قدم مالك المبنى غير القانوني طلبًا للحصول على تصريح بناء، ويتم تجميد الإجراءات حتى يتم تقديم الطلب.

وبحسب ادعاء الالتماس المقدم، فإنه في السنوات الأخيرة صاغت الإدارة المدنية ووزارة الجيش إجراءات عمل داخلية غير قانونية، تنص على أنه يجب تجميد إجراءات التنفيذ ضد البناء غير القانوني في الضفة تلقائيًا إذا تم تقديم طلبات قانونية مختلفة لمنشأة غير قانونية.

وقال مئير دويتش المدير العام لحركة ريجافيم إنهذا الإجراء هو طبق فضي تقوم عليه الدولة الفلسطينية، وأولئك الذين اخترعوا هذا الطبق الفضي هم المتحدثون باسم نظام الأمن، هكذا تبني السلطة الفلسطينية دون انقطاع”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى