حريق بمحطة بترول في جازان نتيجة هجوم للحوثيين

السياسي – أعلنت وزارة الطاقة السعودية، اليوم الجمعة، عن اندلاع حريق بالقرب من منصة التفريغ العائمة التابعة لمحطة توزيع المنتجات البترولية في جازان وذلك بعد تدمير زورقين مفخخين مسيّرين عن بعد، أطلقتهما جماعة “الحوثي” .

وصرّح مصدر مسؤول في وزارة الطاقة، أن الحريق اندلع في الخراطيم العائمة في المنصة، وقد تم التعامل مع الحريق حسب القواعد المُتبعة، لافتا إلى عدم وقوع أي إصاباتٍ أو خسائر في الأرواح، بحسب وكالة الأنباء السعودية (واس).

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأكد المصدر في تصريحه إدانة المملكة للهجوم وأن “هذا العمل الإرهابي والتخريبي، وغيره من الأفعال الإجرامية الموجهة ضد المنشآت الحيوية، لا تستهدف المملكة فحسب، وإنما تستهدف أمن الصادرات البترولية، واستقرار إمدادات الطاقة للعالم، وحرية التجارة العالمية”.

وأضاف المصدر أن العمل “يستهدف الاقتصاد العالمي ككل، فضلا عن أنها تؤثر على الملاحة البحرية، وتُعرّض السواحل والمياه الإقليمية لكوارث بيئية كبرى من جراء مثل هذه الأفعال التخريبية”.

وتقود السعودية، منذ مارس/ آذار 2015، تحالفا عسكريا من دول عربية وإسلامية، دعما للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في شمال وغرب اليمن، سيطرت عليها الجماعة أواخر 2014.

وبالمقابل تنفذ جماعة “الحوثي” هجمات بطائرات بدون طيار، وصواريخ باليستية، وقوارب مفخخة؛ تستهدف قوات سعودية ويمنية داخل اليمن، وداخل أراضي المملكة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى