حزب نتنياهو يقدم مشروعي قانون “الضم والإعدام”

السياسي – كشفت صحيفة “إسرائيل اليوم” العبرية الأربعاء، أن حزب الليكود بزعامة بينامين نتنياهو قدم مشروعي قانون لضم أجزاء واسعة من الضفة الغربية الفلسطينية المحتلة، وفرض عقوبة الإعدام على أسرى فلسطينيين، متهمين بقتل إسرائيليين.

وذكرت الصحيفة أن رئيس كتلة الليكود ميكي زوهر قدم مشروعي القانون إلى الكنيست، مضيفة أن هدف الحزب من هذه الخطوة، هو إحراج كل من حزب “أزرق أبيض” برئاسة بيني غانتس وحزب “إسرائيل بيتنا” برئاسة أفيغدور ليبرمان، عشية الحديث عن إمكانية تشكيل غانتس لحكومة ضيقة، بدعم من القائم المشتركة، وهي تحالف 4 أحزاب عربية بالكنيست.

يذكر أن مشاريع القوانين، تمر عادة بعدة لجان قبل اعتمادها من خلال التصويت بثلاث قراءات في الهيئة العامة للكنيست.

بدورها، نددت وزارة الخارجية الفلسطينية، بتقديم مشروعي القانون، وقالت إن “توقيته يعد ترجمة مباشرة لوعود نتنياهو ومسؤولين آخرين، عشية الانتخابات الأخيرة بضم الأغوار وشمال البحر الميت”، مضيفة: “ننظر بمنتهى الخطورة لهذين المشروعين، ونتائجهما وتداعياتهما على فرص تحقيق السلام، وفقا لحل الدولتين”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق