حقيقة عودة توم كروز لابنته بعد 6 سنوات ..

السياسي-وكالات

بعد انفصاله المؤلم عن زوجته السابقة ​كاتي هولمز​ وابتعاده عن ابنته سوري، أوردت تقارير صحافية بأن ​توم كروز​ اعترف أنه كان يمكن أن يعالج الأمور بطريقة أفضل.
وفي تصريح له عام 2012 قال نجم المهمة المستحيلة :”هل أرتكب الأخطاء؟ نعم لا يهمني من أنت، هناك تحديات في الحياة، إذا حكم أحد عليّ بطريقة قاسية فلا بأس، فأنا لا أحكم عليهم بقسوة إذا قاموا بذلك”.
وأصبحت ​سوري كروز​ فتاة مراهقة تبلغ من العمر 14 عاماً، وعلّق توم على علاقته معها بقوله: “إنها جميلة جداً وتجعلني أشعر بأني عجوز وكبير في السن جداً”.
وأوضحت تقارير سابقة بأن توم كروز لم ير ابنته لمدة ست سنوات ثم عاد أخيراً إليها، حيث صرّح المصدر: “إن توم انتقل إلى المرحلة التالية من حياته بعد نهاية تصوير آخر فيلم له، حيث لم يوجد اتصال بينهما في تلك الفترة ونادراً ما كان توم يتحدث عنها”.
ومؤخراً أفاد مصدر لـ In Touch بأن النجم الشهير يشعر بأنه لا يزال يرتكب الأخطاء، وهو يريد معجبيه بأن يعلموا بأنه ليس معصوماً عن الخطأ”.
وفيما يتعلق بابنته Suri وفقاً للمصدر يعيد النظر حالياً في علاقته بها، خصوصاً بعد 6 سنوات من الابتعاد عنها نظراً لأن زوجته السابقة تم استبعادها من كنيسة الساينتولوجيا التي يدين بها توم كروز، وأضاف المصدر بأن سوري تحتاج لوالدها أكثر من أي وقت مضى خصوصاً أنها تعيش في بؤرة فيروس كورونا في أميركا وبالتحديد في مدينة نيويورك..
وأُفيد بان كروز ربما يكون قد ترك الدين الشبيه بالعبادة بعد عدم حضوره الافتتاح الكبير للكنيسة في موقعها الجديد، ولم يعلّق توم كروز أو يؤك انفصاله عن الكنيسة أو غيابه عن حياة ابنته.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى