حملة اعتقالات بالضفة والقدس

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي الثلاثاء، حملة اعتقالات جديدة طالت فلسطينيين بمدن الضفة الغربية المحتلة والقدس، في حين استهدفت مدفعية الاحتلال منزلا وسط قطاع غزة.

وذكرت مصادر أمنية فلسطينية، أن قوات الاحتلال اعتقلت الشابين منتصر رياض أبو سرور (24 عاما)، وحمزة عبد العزيز أبو سرور (26 عاما)، بعد مداهمة منزلي ذويهما في مخيم عايدة شمال مدينة بيت لحم بالضفة الغربية، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الرسمية “وفا”.

وفي غضون ذلك، داهمت قوات الاحتلال الإسرائيلي منزل الفلسطيني رامي سمير الساحوري، في مدينة بيت ساحور، وفتشته، دون أن يبلغ عن اعتقالات.

وفي مدينة القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال فتى فلسطيني مصاب، بعد اقتحامها بلدة العيسوية، وذكرت مصادر مقدسية أن الاحتلال اعتقل الفتى عمر أحمد خليل محمود (17 عاما)، والذي أصيب برصاصة معدنية مغلفة بالمطاط بعينه في السادس من الشهر الجاري خلال مواجهات بالعيسوية.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة العيسوية، وتمركزت في حي عبيد، وسط إطلاق قنابل الصوت، ما أدى إلى اندلاع موجهات مع شبان فلسطينيين.

وفي قطاع غزة، أطلقت مدفعية الاحتلال الإسرائيلي مساء الاثنين، قذيفة أصابت منزلا وسط القطاع، دون وقوع إصابات.

وأفاد شهود عيان أن قذيفة مدفعية إسرائيلية سقطت داخل منزل يقع بالقرب من الحدود، في بلدة جحر الديك وسط قطاع غزة، مشيرين إلى أن القذيفة تسببت بأضرار مادية داخل المنزل الذي سقطت فيه، دون أن يسفر ذلك عن وقوع إصابات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى