خسائر بـ7 تريليونات دولار لبورصات أمريكا

السياسي – بلغت خسائر سوق الأسهم الأمريكي في عام 2022 أكثر من 7 تريليونات دولار من القيمة السوقية للأسهم القيادية في مؤشر ستاندرد آند بورز 500، وداو جونز وناسداك، فيما يتسارع التضخم في روسيا لمستوى غير مسبوق منذ عقدين.

وسجل مؤشر ستاندرد آند بورز 500 انخفاضا بنسبة 18٪ تقريبًا منذ نهاية كانون الأول/ ديسمبر، كما تراجع مؤشر داو جونز بأكثر من 13٪ هذا العام أيضًا.

ورغم تمكنه من تسجيل مكاسب طفيفة، الخميس، انخفض مؤشر ناسداك بنسبة 27٪ هذا العام.

وتضررت الأسهم التقنية بشدة بشكل خاص، حيث سجلت القيمة السوقية لمؤشر ستاندرد آند بورز 500 خسائر بحوالي 3 تريليونات دولار في قطاع التكنولوجيا.

وتراجعت أسهم شركات التكنولوجيا الرائدة مثل أبل، مايكروسوفت، أمازون، وغوغل ألفابت المالكة لغوغل وميتا الشركة الأم لفيسبوك وكذلك شركة تسلا، كما انخفض سهم نتفليكس بأكثر من 70٪، وهو الأسوأ أداء في مؤشر ستاندرد آند بورز 500 هذا العام.

وأظهرت بيانات من شركة الأبحاث “بيسبوك”، انخفاض مؤشر ناسداك بأكثر من 20٪ في أيام التداول الـ30 الماضية.

وقال محللو “بيسبوك”، في تقرير، إن المؤشر في طريقه إلى أسوأ بداية لأي عام على الإطلاق.

وأوضح محللون أن “الأسعار يمكن أن تظل في ذروة البيع لفترة طويلة من الزمن، لكنها لا تبقى على هذا النحو إلى الأبد”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى