خطف 17 مبشرا أمريكيا في هايتي

السياسي – خطفت عصابة 17 مبشرا أمريكيا في شرق العاصمة الهايتية، بور أو برنس، بحسب ما أكدته مصادر أمنية.

وبحسب مسؤولين محليين، فإن المبشرين تعرضوا للخطف من حافلة كانت تقلهم إلى المطار لإنزال بعض أعضاء المجموعة قبل مواصلة الرحلة إلى مكان آخر في هايتي.

وقالت المصادر إن 17 مبشرا أمريكيا، بينهم أطفال، باتوا في قبضة العصابة المسلحة التي تكثف منذ أشهر عمليات الخطف والسرقات في المنطقة الواقعة بين العاصمة الهايتية والحدود مع جمهورية الدومينيكان.

ولم يحدد ما إذا كانت العصابة قد طلبت فدية لقاء حرية المبشرين المختطفين أم لا.

من جهته قال متحدث باسم الحكومة الأمريكية لوكالة “فرانس برس” إن “رفاهية المواطنين الأمريكيين في الخارج وسلامتهم، من أهم أولوياتنا في وزارة الخارجية. نحن على دراية بهذه المعلومات وليس لدينا ما نضيفه في الوقت الحالي”.

وكثفت العصابات المسلحة التي تسيطر منذ سنوات على أفقر المناطق في العاصمة الهايتية، من عمليات السرقة والخطف لتبسط نفوذها على بور أو برنس والمناطق المحيطة بها.

وتم تسجيل أكثر من 600 حالة في الأرباع الثلاثة الأولى من عام 2021 مقابل 231 حالة في الفترة نفسها من عام 2020، وفقا لمركز التحليل والبحث في مجال حقوق الإنسان ومقره العاصمة الهايتية.

ومنذ سنوات تعوق الأزمة السياسية العميقة، التنمية الاجتماعية والاقتصادية لهايتي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى