خليفة يضع برلمانيين بولنديين في صورة  ممارسات الاحتلال بحق الأسرى وعائلاتهم

اطلع سفير دولة فلسطين في وارسو  د. محمود خليفة  لجنة الصداقة البرلمانية البولندية الفلسطينية، على تطورات الوضع  ومعاناة الاسرى الفلسطينيين وعائلاتهم جراء الممارسات التعسفية التي يقوم بها جيش الاحتلال وادارة السجون, داعياً لتدخل دولي من قبل المؤسسات الدولية المعنية لاتخاذ الاجراءات المناسبة لحماية المناضلين الفلسطينين المختطفين في سجون الاحتلال الاسرائيلي.
وقال خليفة في اجتماع عقده امس الجمعة 17 ايلول  في مقر البرلمان  البولندي مع  برلمانيين بولنديين ان ما يتعرض له الاحرار الفلسطينيين المختطفين من قبل “اسرائيل”، يُعَّدُ انتهاكاً صارخاً للمواثيق والاعراف الدولية، وبشكل خاص ما يتعرض له الاسرى الاربعة الذين اعيد اختطافهم مجدداً  وما تعرضوا له من تعذيب جسدي  يستدعي الوقوف على اساليب التعذيب  وانتهاك الكرامة التي تستخدمها “اسرائيل”  بحق المناضلين الفلسطينيين واهاليهم.
وعرض سفير فلسطين عدداً من الصور للمناضل زكريا الزبيدي بعد التعذيب، ونماذج من عمليات التدمير واقتحام  بيوت ذوي المعتقلين الفلسطينيين، مضيفاً ان الحركة الاسيرة  علقت اضراباً عن الطعام كان مقرراً ان يبدأ اليوم الجمعة رفضاً لممارسات الاحتلال، وهذا الامر يبقى قائماً اذا ما واصلت سلطات الاحتلال الاسرائيلي ممارساتها التعسفية بحق الاسرى.
وخلال اللقاء وضع السفير خليفة البرلمانيين البولنديين في صورة  تطورات الوضع  السياسي والاقتصادي والصحي في ظل استمرار تفشي  COVID- 19، كما جرى نقاش العديد من القضايا الثنائية المشتركة.
وعبر خليفة عن تقديره لأعضاء اللجنة على عملهم وجهدهم المتواصل لتعزيز العلاقات الثنائية ودعم الشعب الفلسطيني .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى