داعش يعدم 11 مسيحيا بنيجيريا.. انتقاما للبغدادي

السياسي – وكالات – نشر تنظيم داعش في غرب إفريقيا شريط فيديو مدته دقيقة واحدة مساء الخميس يظهر إعدام أحد عشر مسيحيا في شمال شرق نيجيريا.

وتظهر لقطة الفيديو الرجال الذين عصبت عيونهم لحظة إطلاق النار عليهم قبل طعنهم. ويقول ملثم في الشريط إنها “رسالة للمسيحيين في جميع أنحاء العالم” وذلك لمناسبة عيد الميلاد.

وأضاف أن هؤلاء أُعدموا للانتقام من مقتل أبو بكر البغدادي، خلال عملية أمريكية في تشرين الاول/ أكتوبر في سوريا.

ونشرت الفيديو وكالة أعماق التابعة لداعش الذي بايعته هذه المجموعة في غرب افريقيا اثر انشقاقها عن جماعة بوكو حرام النيجيرية.

وأعرب رئيس نيجيريا محمد بخاري الجمعة عن “حزنه وصدمته لمقتل رهائن أبرياء بأيدي مجموعات من القتلة”.

وقال بخاري في بيان “علينا ألا ندع الارهابيين يثيرون الانقسام بيننا عبر تحريض المسيحيين على المسلمين لأن هؤلاء القتلة الهمجيين لا يمثلون الاسلام”.

وتعهد “مواصلة تكثيف الجهود لتعزيز التعاون والتنسيق الدوليين” ضد “الارهابيين”.

وكثف المقاتلون المسلحون أعمال العنف في الأيام الأخيرة في شمال شرق نيجيريا.

وقتل سبعة أشخاص وخطفت فتاة مراهقة عشية عيد الميلاد خلال هجوم نسب إلى بوكو حرام واستهدف قرية مسيحية بالقرب من شيبوك.

والاثنين، قتل مدنيان على الاقل واصيب 13 آخرون في هجوم لداعش على قاعدة عسكرية في ولاية بورنو.

والاحد، قتل ستة جنود نيجيريين بأيدي مسلحين في هجوم على قافلة عسكرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى