دراسة:الموز عدو فيروس كورونا الفعال

السياسي-وكالات

تجري أبحاث ودراسات كثيرة تتناول أسباب الوقاية والحماية من الإصابة بمرض فيروس كورونا المستجد، ولم تتوصل أي منها إلى نتيجة حاسمة في هذا الشأن. إلا أن دراسة أجريت مؤخراً أشارت إلى أنه يمكن الموز أن يؤدي هذه المهمة.

وأظهرت نتائج أبحاث أجريت في معامل ولاية هيوستن الأميركية أن هذه الفاكهة تتمتع بالكثير من الخصائص التي يمكن أن تساعد على مقاومة الفيروس.

وجاء في النتائج أن السبب يعود إلى غناه بالكثير من العناصر التي تعزز طاقة الجسم وتجعله أكثر قدرة على محاربة المرض المستجد.

ونصح الباحثون بتناول ثمرة من الموز الغني بالفيتامينات والكالسيوم يومياً لأن هذا يشكل درع وقاية مهماً وصمام أمان في ظل انتشار الوباء العالمي.

ويشار إلى أن تناول الموز يساهم في تعزيز جهاز المناعة، فهو مصدر مهم لعناصر مضادة للأكسدة مثل الكاروتين والفلافينويدات والفيتامين C. ولهذا يرى الكثير من الخبراء أنه عامل مهم من عوامل الوقاية من العديد من الأمراض والسرطانات وعلامات الشيخوخة. ولهذا يجب الحرص على تناوله يومياً من دون مبالغة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى