درو ماكنتاير في مواجهة من العيار الثقيل أمام بطل العالم رومان رينز

السياسي -وكالات

تنطلق المواجهة النهائية في بطولة WWE Clash لهذا العام على إستاد برينسيباليتي وسط مدينة كارديف في 3 سبتمبر (أيلول)، وتشهد عودة المصارع المخضرم درو ماكنتاير للمشاركة في أول عرض رئيسي لـ WWE في المملكة المتحدة وسط جمهوره، بعد غياب البطولة عن الأجواء البريطانية لأكثر من 30 عاماً.

يجمع النزال الرئيسي المصارع ماكنتاير بطموحاته العالية في صنع التاريخ على أرضه ووسط الجماهير الغفيرة، ضد رومان رينز بطل WWE الحالي بلا منازع، ومن المقرر أن تُسدل هذه المواجهة فعاليات البطولة والحدث التاريخي الذي يقام في المملكة المتحدة.

خاض المصارع الإسكتلندي سلسة من المنافسات المحتدمة خلال فترة الصيف المنصرم والتي شهدت منافسات حماسية، أبرزها انتصار ماكنتاير على نظيره الإيرلندي ستيفن فارلي، ليخطو خطوة نحو اللقب ويتأهل إلى المواجهة النهائية، للوقوف وجهاً لوجه ضد رومان رينز.

تمكن رومان رينز من حفر اسم له في تاريخ WWE، وأصبح أحد أهم النجوم في عالم هذه الرياضة الحماسية، ولم يكن عهد رينز خالياً من التقلبات والجدل، إذ أوقف الهجمات الشرسة لبروك ليسنر في بطولة SummerSlam 2022، مؤكداً تمكسه بلقبه، ومحافظاً على موقعه في قمة الترتيب لبطولتي Raw وSmackDown.

تمثل مواجهة رينز ضد ماكنتاير وسط الحشود الغفيرة والمعادية تحدياً جديداً، ومن دون شك سوف يحظى رينز بطبيعة الحال على دعم كبير من الجمهور المحلي تقديراً له على إمكاناته الهائلة وأرقامه التاريخية التي حققها خلال مسيرته في WWE، إذ سوف تتجه أنظار العالم إلى رينز إذا تمكن من تحطيم فوزه رقم 700 في نهاية المواجهة التي تستضيفها مدينة كارديف.

كما ستحظى الجماهير في الشرق الأوسط على فرصة مشاهدة البطولة والمواجهة النارية التي تجمع بين القطبين المصارع الإسكتلندي ضد بطل WWE العالمي رومان رينز في كارديف، ضمن منافسات WWE Clash لهذا العام، على منصة شاهد بشكل مباشر وحصري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى