ديمة قندلقت تخاف من الشيخوخة وتبين سر شبابها

السياسي-وكالات

تحدثت الممثلة السورية ديما قندلفت مرّة أخرى عن مشاركتها في الجزء الرابعة من “الهيبة”، وعن الإضافة التي قدمها لها هذا العمل الناجح في مسيرتها الفنية، وقالت أنها كنت تعرف ماذا تريد من العمل، وأنها إستمتعت جداً بالمشاركة فيه لعدة أسباب منها تعاملها للمرة الأولى مع شركة إنتاج محترفة “الصبّاح”، بالإضافة لمخرج العمل سامر البرقاوي، والممثل تيم حسن والممثلة منى واصف وباقي الممثلين

ومن ناحية أخرى، وخلال مقابلة لها مع زميلتها الممثلة السورية لانا الجندي على شاشة “سكاي نيوز عربية”، تحدثت قندلفت عن سرّ تغيّر شكلها ورشاقتها وحيويتها التي ظهرت في الفترة الأخيرة، وقالت أنها دائماً ما تتلقى تعليقات خلال السنيتن الماضيتين بأنها تبدو أصغر في العمر، وهذا الأمر صحيح بحسب ما أشارت، كونها فعلت نقلة نوعية في ستايل حياتها، فلم تعد تنام الساعة الرابعة فجراً ولا تستيقظ الساعة الثانية عشرة ظهراً، فهي تنام الساعة الثانية عشرة ليلاً، وتستيقظ الساعة الثامنة صباحاً، مؤكدةً أن هذا الأمر لوحده أحدث تغيّراً كبيراً في حياتها، بالإضافة إلى ممارستها الرياضة وتناول الفيتامينات، وشرب الماء بكميات كبيرة.
ومن الأمور التي تغيّرت في حياة قنلدفت بحسب ما أشارت كان ستايل لبسها، إذ أنها لم تكن تحبه من قبل، أما اليوم فأصبحت مقتنعة به أكثر كونها أصبحت مقتنعة أيضاً بشكلها.
وأكدت أنها تخاف من التقدم في العمر، وهو الأمر الذي جعلها تلجأ لتغيير نمط حياتها للمحافظة على راشاقتها وشبابها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى