رئيس البيرو الجديد بالوكالة يتولى مهامه رسميا

أدّى فرانشيسكو ساغاستي اليمين الدستورية، الثلاثاء، ليصبح رسمياً رئيس البيرو الجديد بالوكالة، ولتلقى على عاتقه مهمة حلّ الأزمة المؤسساتية التي تعيشها البلاد منذ أسبوع ونيّف.

وسيتولى ساغاستي، البالغ 76 عاما، الرئاسة بالوكالة حتى 28 يوليو 2021، الموعد الذي كان من المفترض أن تنتهي فيه ولاية الرئيس المعزول، مارتن فيزكارا، الذي أدّت تنحيته، في 9 نوفمبر، إلى أزمة سياسية واجتماعية كبرى.

وجاء أداء القسَم غداة انتخاب النواب ساغاستي، الذي يفتقر إلى الخبرة السياسية، رئيساً للبرلمان ليصبح بذلك تلقائياً رئيساً للبلاد لشغور منصب نائب الرئيس منذ عام بسبب أزمة سياسية.

وانتُخب ساغاستي بعدما نال تأييد 97 عضواً من أصل 123 شاركوا في التصويت وكان المرشح الوحيد.

وكان رئيس البرلمان السابق، مانويل ميرينو، الذي خلف فيزكارا قد استقال، الأحد، بعد مرور خمسة أيام فقط على توليه السلطة غداة سقوط قتيلين وحوالي مئة جريح في قمع عنيف لمتظاهرين كانوا يطالبون برحيله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى