رامي مخلوف يهاجم اسماء ويسخر من بشار الاسد

فتح رامي مخلوف ابن خال الرئيس السوري النار على اسماء الاخرس وزوجها بشار الاسد من خلال منشور على صفحته على الفيس بوك ملمحا عليها بـ “اسماء” الله الحسنى وحمل منشوره مضمونا يشير الى رضوخ الرئيس السوري لزوجته واطاعة اوامرها

وفيما يلي نص المنشور :

بـعـدمـا تـوجـهـت إلـى عِـبـادِك لـِتـبـلـيـغ مـُرادِك لـِرَفـع الـظّـلـم عـن عِـيـالـك، فـلـم يـعـيـنُـنـِي أحـد مـع تـبْـلـيـغـي أنَّ الـظـلـم لـن يـرضـى بـه الأحـد.

فـعـدت واسـتجـرت بالـواحـدِ الأحـد الـذي لـيـس كـمـِثـلـهِ أحـد والـذي لا يـعـرفـه أحـد والـذي بالحـقـيـقـة لـم يـخـفـى عـن أحـد والـذي أمـرنـا أن نــقُــول قُـــلْ هُـــوَ اللَّهُ أَحَـــدٌ والـذي قـال لا تـخـشـوا
إلا الـواحـدِ الأحـد وبـقـوة الأسـمـاء الـتـي أمـرتـنـا أن نـدعـوك بـهـا ولا نـدعـو بـهـا أحـد وبـقـوة حـروفِ أوائِـل الـسـُّور الـتـي لـيـسَ بـقـوَتِـهـا أحـد وبـالـعـِلـمِ الـذي عـلَّـمـتـنـا إيّـاهُ ولَـم تُـعَـلِّـمـهُ لأحـد إلّا لِـمَـن وحَّـد الـواحِـد بـحـقـيـقـةِ الأحـد. وبـقـوّةِ مَـن اسـتـجـار بالله الأحـد ونـعـتـه بالـصـمـد وأقـرّ بـأنّـهُ لــَمْ يــَلــِدْ وَلــَمْ يــُولــَدْ وَلــَمْ يَــكُــنْ لــَهُ كُــفــُوًا أَحَــدٌ ارفَـع يا ربّـي بـلاءَك بـقـوّة سـرِّ بـاءَك الـمـوجـودة في بسـمـلةِ كِـتـابِـكَ الـتـي جَـعـلـتَـها بـدايـة ابـتـدائِـك.
فـظُـلـمُ عِـبـادِكَ قَـد فَـاقَ طـاقَـةَ عِـيـالِـكْ

وأدعـوكَ بأسـمـائِـك الحـسـنـى الـتـي جـعـلـتـهـا أركـانـاً مُـثـلـى والـتـي مـن تـخـلَّـق بـهـا فـقـد فـاز بـالـحـسـنـى فـإنّـهـا جـنـودك يا الله الأفـعـل
وآيـاتُـك يـا الله الأظـهـر وأسـمـائِـك يا الله الأطهـر
فـمـن تـخـلّـق بـاسـمـِك الـنّـافـع فـقـد نـفـع نـفـسـهُ و نـفـع غـيـره
ومـن تـخـلّـق بـاسـمِـك الـضّـار فـقـد ضـرّ نـفـسـهُ وضـرّ غـيـرهُ
فـبأسـمـائِـك تُـعـز الـعـبـاد وبأسـمـائِـك تُـذل
وبـهـا تُـرفـع الـسـمـاء وبـهـا تُـخـفـض وتـضـمـحـل
وبـهـا تُـرزق الـعـبـاد وبـهـا تُـقـهـر و تُـضـل
فـيـارب اجـعـلـهـا عـونـاً لـنـا ولا تـجـعـلـهـا عـونـاً عـلـيـنـا
فـنـحـنُ لا حـول ولا قـوّة إلا بـك يـا الله يـا عـظـيـم يـا رحـمـان يا كـريـم
يـا مـن جـمـعـت الأسـمـاء بالله الـربِّ الـعـظـيـم

المعارض السوري الشرس لنظام الاسد ماهر شرف الدين حلل مضمون منشور رامي مخلوف واكد على انه هجاء وشتيمة من العيار الثقيل للاسد وزوجته وقال:

منشور #رامي_مخلوف هو في الحقيقة منشورُ هجاءٍ وشتيمةٍ من العيار الثقيل لأسماء الأسد وزوجها بشار، والذي كتبَ له هذا المنشور -على الرغم من امتلائه بأخطاء النحو والإملاء- هو شخصٌ يعرف ما يفعل… وإليكم الشرح:
تكرار المنشور لمفردة “أسماء” بشكل لافت ومقصود (6 مرَّات) هو هجاء لأسماء الأسد وزوجها ولكن بطريقة التفافية.
فهو يتوجَّه إلى الله وأسمائه… وليس إلى بشار الأسد و”أسمائه”.
يقول مخلوف: “بأسمائك تُعز العباد وبأسمائك تُذل”… وكأنه يقول: وليس بأسماء الأخرس تُذلّ العباد يا بشار.
ويقول: “بقوّة الأسماء التي أمرتنا أن ندعوك بها”… وكأنه يقول: وليس بقوّة أسماء الأخرس التي أمرتني بتنفيذ أوامرها يا بشار.
ويقول: “أدعوكَ بأسمائك الحسنى”… وكأنه يقول: وليس بأسمائك غير الحسنى يا بشار.
ويقول: “أسماؤك يا الله الأطهر”… وكأنه يقول: أسماؤك يا بشار الأقذر.
***
ملاحظة: كلّي أمل أن يصل شرحي هذا إلى بشار وأسماء ويعرفان بأن منشور رامي هو شتائم من أثقل العيارات… علّها “تدبك” بينهم أكثر فأكثر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى