ربع الإسرائيليين يعيشون تحت خط الفقر

السياسي – يعيش مئتان وثلاثمائة آلاف إسرائيلي، يشكلون 25.6٪ من إجمالي عدد السكان يعيشون تحت خط الفقر، وفقًا لتقرير أصدرته منظمة “لتت” للمساعدات الإنسانية للعام 2020 الجاري.

وأوضح التقرير، أن نسبة الإسرائيليين الذين يعيشون تحت خط الفقر، قد انخفضت بدرجة واحدة عن العام 2018 الماضي، عندما كان هناك مئتان وثلاثمائة ألف فقير في إسرائيل، يشكّلون 26.5 ٪ من السكان.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وتبين من المُعطيات أيضًا، أن حوالي 80٪ من العائلات التي تدعمها منظمات الإغاثة في إسرائيل، هي عائلات لها معيل واحد على الأقل، و20٪ من العائلات المدعومة، لديها معيلان أو أكثر.

وانخفضت نسبة الأسر الفقيرة بنسبة 0.2 ٪، من 21.2 ٪ إلى 20.9 ٪. وهناك 530 ألف عائلة في إسرائيل تعيش تحت خط فقر.

وشهدت نسبة الأطفال الفقراء انخفاضًا طفيفًا، بلغ حوالي 2 في المائة مقارنة بالعام 2018 الماضي، من 35.6 في المائة إلى 33.5 في المائة، بحسب التقرير، حيث يقدّر عددهم بمائة ألف وسبعة آلاف طفل.

وتُصدر “لتت” تقريرها قبل التقرير الرسمي، الذي يصدر عن مؤسسة “التأمين الوطني” التابعة لوزارة الرفاه الإسرائيلية. وعادة، تزيد أرقام تقرير “لتت” عن التقرير الرسمي بـ 525500 شخص.

ويعود سبب هذه الفجوة بين التقريرين إلى المعايير، حيث يعتمد “التأمين الوطني” على مستوى الدخل فقط، في حين تعتمد “لتت” على 5 معايير، هي الأمن الغذائي والسكن والتعليم والصحة، والقدرة على تغطية تكاليف المعيشة.

كما ويُظهر التقرير، أن العديد من كبار السن في إسرائيل، يعيشون بدون الاحترام الذي يستحقونه في سن الشيخوخة.

ويشير التقرير أيضًا، إلى مشكلة انعدام الأمن الغذائي الشديد، لكثير من الأطفال.

ووفقًا للأرقام الواردة في تقرير “لتت”، فإن الفقراء في إسرائيل، لديهم إمكانية محدودة للوصول إلى الخدمات الصحية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى