رسميًا: برشلونة يعلن إقالة رونالد كومان

السياسي – قرر نادي برشلونة الإسباني إقالة مدربه، الهولندي رونالد كومان عقب خسارته الثالثة في بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم والثانية على التوالي، بعدما تغلب عليه رايو فايكانو 1 – صفر اليوم الأربعاء.

وأصدر الكتالوني بيانًا رسميًا قال فيه: ”نادي برشلونة يقيل رونالد كومان من منصب مدرب الفريق الأول“.

وأضاف برشلونة في بياته: ”يود النادي الإعراب عن شكره وامتنانه لما قدمه كومان من خدمات للفريق، متمنياً له كل التوفيق في بقية مسيرته“.

وسجل المهاجم الكولومبي رادامل فالكاو هدفا في الشوط الأول ليقود رايو فايكانو لفوز مفاجئ 1-صفر على برشلونة ، ليتلقى النادي الكتالوني الهزيمة الثانية على التوالي في الليغا.

وعقب الخسارة على أرضه أمام منافسه التقليدي ريال مدريد يوم الأحد الماضي، كان لابد من إدارة خوان لابورتا رئيس برشلونة من إقالة كومان الذي فاز مرتين فقط في اخر سبع مباريات بالدوري ويحتل المركز التاسع في الترتيب برصيد 15 نقطة.

يذكر أن صحيفة ”سبورت“ الكتالونية نشرت تقريرًا قالت فيه إن ”رونالد كومان لم يعد مدربا لبرشلونة.. الهزيمة أمام رايو فايكانو كانت بمثابة القشة التي قسمت ظهر البعير“.

وأشارت إلى أن نادي برشلونة اتخذ قراراه بإقالة كومان نظرًا للموقف الصعب الذي يمر به الفريق رياضيًا بعد خسارة الكلاسيكو و“الغرق“ في الليغا واقتراب الفريق الأول من وداع دوري أبطال أوروبا من دور المجموعات، فضلا عن كل ذلك أسلوب اللعب الخالي من الأفكار.

وظل المدير الفني السابق لمنتخب هولندا في منصبه رغم الأداء والنتائج السيئة الموسم الماضي، لدرجة أن تجديد الثقة في بقائه يتم أسبوعًا بعد أسبوع، لكن الوضع أصبح لا يطاق.

ومع وصول كل شيء إلى وضع صعب الاستمرار عليه قرر برشلونة الرهان على ”دم جديد“ على أمل العودة للانتصارات السابقة.

وهكذا ترك كومان النادي الذي قاده للمجد الأوروبي بهدفه في استاد ويمبلي في عام 1992 ، عندما سجل هدف الفوز ليقود الفريق لأول لقب لدوري أبطال أوروبا ، وبعد أن قاد الفريق كمدرب في 67 مباراة.

والآن يبقى أن نرى من سيحل محله على مقاعد البدلاء في برشلونة، حيث يبرز القائد السابق تشافي هرنانديز المدير الفني الحالي للسد القطري أبرز المرشحين لخلافة كومان.

وتولى لاعب برشلونة السابق منصبه في أغسطس/ آب 2020 لكنه اضطر للتعامل مع رحيل الهداف التاريخي للنادي ليونيل ميسي هذا العام، ووضع الفريق في موقف صعب بعد حصد 15 نقطة من أول تسع مباريات من الليغا.

وتعرض برشلونة للاعتداء من جماهير برشلونة عقب خسارة الكلاسيكو في كامب نو يوم الأحد الماضي، وأظهرت مقاطع مصورة على مواقع التواصل الاجتماعي الجماهير تحيط بسيارة كومان وتمنعها من السير بينما كان يحاول المدرب الهولندي مغادرة الاستاد عقب تعرض برشلونة للخسارة الرابعة على التوالي في مواجهاته أمام ريال مدريد.

ودافع النادي الكتالوني عنه حينها وقال في بيان في حسابه على تويتر ”يدين نادي برشلونة بشكل علني أعمال العنف والازدراء التي تعرض لها مدربنا عندما كان يغادر كامب نو“.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى