رغم “كورونا”.. طائرة ركاب إيرانية تهبط في بيروت

السياسي – هبطت طائرة إيرانية، مساء الإثنين، في مطار رفيق الحريري الدولي بالعاصمة اللبنانية بيروت، قادمة من مدينة مشهد الإيرانية، وعلى متنها 178 راكبا.

وجاء هبوط الطائرة رغم إعلان وزارة الأشغال العامة والنقل اللبنانية، الجمعة الماضية، وقف النقل جوا وبرا وبحرا لجميع الأشخاص القادمين من دول تشهد تفشيا لفيروس “كورونا”.

وارتفع عدد الوفيات بالفيروس في إيران، الإثنين، إلى 66، إضافة إلى ألف و501 إصابة، وفق الحكومة الإيرانية.

وذكرت الوكالة اللبنانية الرسمية، أن فريقا طبيا تابعا لوزارة الصحة، اتخذ التدابير والإجراءات الوقائية اللازمة للركاب، من دون تسجيل أية أعراض مرضية بينهم.

وأعلنت وزارة الصحة اللبنانية، في وقت سابق الإثنين، تسجيل 3 حالات إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع عدد المصابين إلى 13.

وبلغ عدد وفيات “كورونا” في العالم، حتى صباح الإثنين، 3 آلاف و44 حالة، مع ما يزيد عن 89 ألف مصاب.

وظهر الفيروس، لأول مرة، في مدينة ووهان وسط الصين، في 12 ديسمبر/ كانون الأول 2019، وانتشر لاحقا في 67 دولة، ما تسبب في حالة رعب تسود العالم أجمع.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية، نهاية يناير/ كانون الثاني الماضي، حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس القاتل.

(الأناضول)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى