روسيا تدعو “بريكس” لتخفيف الاعتماد على الدولار

السياسي – طالبت روسيا، الأربعاء، مجموعة “بريكس” بتخفيف التعامل بالدولار وزيادة التعامل بالعملات الوطنية.

ودعا وزير الصناعة والتجارة الروسي، دينيس مانتوروف، الدول الأعضاء في مجموعة “بريكس” إلى زيادة التعاملات المالية بين الأعضاء بالعملات الوطنية على حساب الدولار.

جاء ذلك خلال اجتماع عبر الإنترنت عقد مؤخر لوزراء في مجموعة “بريكس”، والتي تضم روسيا والصين والهند والبرازيل وجنوب أفريقيا.

ووفقا لمانتوروف فإن التجارة بالعملات الوطنية تعد جانبا أساسيا من التعاون بين دول المجموعة الخمس، التي تسيطر على ثلث المنتجات الصناعية العالمية، وحصتها من التجارة العالمية تبلغ 17%.

وقال الوزير الروسي: “إن الاستخدام الرشيد والمتوازن لهذه الأداة سيساعد على زيادة استقرار اقتصادات بلداننا وتقليل الاعتماد على سياسات الولايات المتحدة”.

وحث مانتوروف زملاءه الوزراء على استخدام بنك التنمية الجديد (NDB) التابع لمجموعة “بريكس” بشكل أكثر فاعلية.

ويشكل الناتج المحلي الإجمالي للدول الخمس نحو 21 تريليون دولار، وتشكل مساحة هذه الدول ربع مساحة اليابسة، وعدد سكانها يقارب 40% من سكان الأرض.

ومجموعة “بريكس” منظمة تأسست في عام 2006 وتتكون من 5 دول هي البرازيل، روسيا، الهند، الصين وجنوب أفريقيا، و”البريكس” هي مختصر للحروف الأولى باللغة الإنجليزية للدول المكونة للمنظمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى