رهان سيدة أثناء مراهقتها حول شعرها يغير حياتها

السياسي -وكالات

 امتنعت سيدة روسية في الـ34 من عمرها عن قص شعرها لمدة وصلت إلى 17 عاماً، بسبب رهان مع إحدى صديقاتها خلال مرحلة المراهقة.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

كانت هذه السيدة “دايرا جوبانوفا” قد بدأت في إطالة شعرها بعد سن 14 عاماً، ويبلغ طوله الآن 172 سنتيمتراً، حيث أنها لم تقصه إطلاقاً منذ اليوم الذي بدأت فيه منافسة بساحة مدرستها مع صديقة لها.

وبفضل شعرها الذهبي المموج الذي يقارب طوله مترين، تجاوز عدد متابعي “جوبانوفا” على موقع التواصل الإجتماعي “إنستجرام” 184 ألف متابع، وصفحتها على المنصة مخصصة لمشاركة صور تركز فيها بشكل رئيسي على إظهار مدى طول شعرها.

وتشارك “دايرا جوبانوفا”، وهي أم لطفلة في الـ11 من عمرها، أيضاً صوراً لابنتها “إيفلينا” عبر صفحتها، وتخطط الطفلة بدورها لإطالة شعرها على غرار والدتها.

وتحرص عارضة الأزياء على اتباع روتين يومي صارم للعناية بالشعر من أجل الحفاظ على صحة شعرها، وأشارت كذلك إلى أنها أطلقت العام الماضي ماركة شامبو وبلسم للشعر خاصة بها، وهي تستخدمهما في الوقت الراهن، إلى جانب حرصها على استخدام مستحضرات من الطبيعة، كما تقص أطراف شعرها قليلاً كل عام للتخلص من الأطراف المتقصفة.

وتحدثت هذه السيدة، التي تعمل عارضة أزياء بدوام جزئي إلى جانب عملها في أمن أحد المطارات، عن السبب الذي دفعها للتوقف عن قص شعرها تماماً موضحة أنها حتى سن الـ14 عاماً كانت تتمتع بشعر طويل يصل إلى فوق ركبتيها، لكنها قصته في أعقاب ذلك وبدأت في صبغه.

وذات يوم، قالت لها إحدى صديقاتها إنها على الأرجح لن تستطيع إطالة شعرها ليصل إلى نفس طول شعرها هي، ومن هنا قررت “جوبانوفا” تحديها وإطالة شعرها حتى يتجاوز طول شعر صديقتها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى