رولز رويس تطور أول محرك نفاث يعمل بوقود الهيدروجين

السياسي – شركة “رولز رويس” البريطانية لصناعة السيارات الفارهة ومحركات الطائرات النفاثة، أول محرك نفاث لتشغيل الطائرات في العالم يعمل بالوقود الهيدروجيني الصديق للبيئة.

وبدأت الشركة بإضافة خطوط إنتاج للسيارات الكهربائية في إطار خطتها لمحاربة التغير المناخي، ومجاراة التنافس العالمي بين شركات السيارات الكبرى للتحول إلى الوقود الأخضر.

ويطمح قسم صناعة الطائرات في الشركة إلى تخفيض الانبعاثات الكربونية من خلال تطوير تقنية تعمل بالوقود النظيف.

وأكملت الشركة أول اختبار للمحرك النفاث بالتعاون مع شركة “إيزي جت” البريطانية، وتخطط لاختبار المحرك النفاث الأول من نوعه في الطائرات النفاثة قريبا.

وأشارت الشركة إلى أنها استخدمت وقود الهيدروجين الأخضر الناتج عن عمليات التحليل الكهربائي باستخدام طاقة كهربائية نظيفة متولدة من مصادر الطاقة المتجددة.
وقالت غراتزيا فيتاديني، مديرة التقنية في الشركة: “حققنا إنجازا كبيرا في فترة قصيرة، في إطار تعاون مع شركة (إيزي جت) ونجحنا في الاقتراب من الوصول إلى وقود نظيف خال من الانبعاثات الكربونية، قد يغير مستقبل الطيران”؛ وفقا لموقع “تسلا راتي”.

وقالت الشركة إنها تحاول اكتشاف خيارات أخرى لمستقبل تقنيات محركات الطيران؛ مثل المحركات الكهربائية ووقود الطيران الحيوي المُستدام.

وتسببت صناعة الطيران بانبعاثات كربونية مرتفعة في الأعوام القليلة الأخيرة؛ ما دفع شركات عديدة، منها “إير باص” الأوروبية و”جنرال إلكتريك” الأمريكية، إلى البحث عن مصادر جديدة للطاقة تستبدل وقود الطائرات المسبب لانبعاث الكربون.

ونظرا للتوجه العالمي نحو تطبيق سياسات تحارب التغير المناخي، فإن خطوة “رولز رويس” تصب في إطار تطوير تقنيات نظيفة تعتمد على الطاقات البديلة للوقود الأحفوري.
ويرى باحثون أن عملية التحول إلى استخدام وقود بديل في الطائرات يحتاج إلى وقت كاف لإجراء تعديلات تصميمية على المحركات والطائرات والمطارات.

وفي حين تركز بعض الشركات على الطائرات الكهربائية، فإن مداها القصير يقف عائقا أمام تبني استخدامها للأغراض التجارية مقارنة بالطائرات العاملة بالوقود الأحفوري.

وليس من الواضح حتى الآن مصدر الوقود القابل للتطبيق في صناعة الطيران المستقبلية، ولكن تعدد الخيارات وسعي الشركات العالمية نحو اعتمادها، يجدد الآمال بمستقبل الاستثمار في مجال الطيران النظيف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى