ريفالدو ينصح مواطنه ويليان باللعب لبرشلونة أو توتنهام

السياسي-وكالات

أشار النجم البرازيلي ولاعب برشلونة الإسباني السابق ريفالدو أن مواطنه ويليان ربما يؤدي جيدا مع الفريق الكتالوني إذا اختار الرحيل لقلعة (كامب نو) في صفقة انتقال حر، لكن عودته مجددا للعب تحت قيادة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو في توتنهام هوتسبير الإنكليزي هو “خيار جيد” آخر بالنسبة له.
ويعتزم ويليان 31/ عاما/ الرحيل عن صفوف تشيلسي الإنكليزي بعد انتهاء عقده مع الفريق اللندني بنهاية الموسم الحالي، ويتوقع ريفالدو أن يكون لدى النجم البرازيلي الدولي الكثير من الخيارات.
صرح ويليان بأنه سيبقى مع تشيلسي لإكمال الموسم الحالي إذا تم إعطاء الضوء الأخضر لاستئناف النشاط الكروي في إنجلترا المتوقف حاليا بسبب جائحة فيروس كورونا.
ورغم ذلك، لم يتم الاتفاق على شروط جديدة، ويبدو أن ويليان مقدر له أن يلعب خارج غرب العاصمة البريطانية لندن الموسم المقبل، في ظل اهتمام عدد من الأندية الأوروبية بالحصول على خدماته من بينها برشلونة الذي سبق أن أبدى رغبته في التعاقد معه في وقت سابق.
وخلال حديثه لموقع (بيتفير) الإلكتروني البريطاني اليوم الخميس، قال ريفالدو “لقد ارتبط ويليان ببرشلونة في الماضي وأعتقد أنه يمكن أن يظل بشكل جيد هناك، بسبب شخصيته وقدرته على إحداث الفارق في لحظات مهمة”.
وأوضح ريفالدو “في السنوات القليلة الماضية، تعاقد برشلونة مع بعض اللاعبين الكبار، مثل أنطوان غريزمان، الذين لم يقدموا بعد أفضل ما لديهم مع تواجد ليونيل ميسي بجانبهم. ربما كانت المسؤولية والضغوط كبيرة عليهم”.
وأشار اللاعب البرازيلي المعتزل “لا أعرف ما القرار الذي سيتخذه ويليان، لكن ما يمكنني قوله هو أن برشلونة بحاجة إلى النظر بعناية في تعاقداته وإبرامه لصفقات ضخمة لأن الأمور لم تسر بشكل جيد في الآونة الأخيرة في سوق الانتقالات له”.
وتابع اللاعب الفائز بكأس العالم 2002 مع منتخب البرازيل “يبدو أن اللاعبين خائفون من حضور ميسي، ربما هذه مشكلة جديدة للنادي. يحتاج برشلونة لتقييم شخصية لاعبيه بعناية، وتقييم قدرتهم على النجاح وفرض أنفسهم في كامب نو”.
وبينما سيكون برشلونة خيارا جذابا لأي لاعب، فقد أعرب ويليان في وقت سابق عن أمله في البقاء بإنجلترا، وهو ما دفع ريفالدو للقول بأن ويليان أمامه فرصة للعب مرة أخرى مع مورينيو مدرب توتنهام، الذي كان يتولى تدريبه في تشيلسي.
وقال ريفالدو “قد يكون الانتقال لتوتنهام خيارا جيدا، خاصة لأن ويليان سيجتمع مجددا مع مدربه السابق جوزيه مورينيو هناك، ويبدو أن الثنائي على علاقة جيدة. علاوة على ذلك ، نعلم جميعا أن مورينيو لديه عاطفة خاصة للاعبين البرازيليين وأنا متأكد من أنه سيعطي الكثير من الفرص لويليان في توتنهام”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى