ريهام سعيد بريئه من الإساءة إلى البدناء

السياسي – أصدر القضاء المصري حكما نهائيا، اليوم الثلاثاء، في القضية التي تحاكم فيها المذيعة المصرية، ريهام سعيد، بتهمة الإساة إلى مرضى السمنة.

وقضت محكمة جنح مستأنف الجيزة، اليوم الثلاثاء، ببراءة ريهام سعيد مما نسب إليها من اتهام بالإساءة لمرضى السمنة، بحسب “الشروق” المصرية.

الإعلامية المصرية ريهام سعيد

وكانت محكمة جنح الجيزة، أصدرت قرارا في وقت سابق، بعدم اختصاصها بنظر دعوى، تتهم ريهام سعيد بإهانة مرضى السمنة، ووصفهم بالأموات وتشويه المجتمع، أثناء تقديمها إحدى حلقات برنامجها التلفزيوني “صبايا الخير”، المذاع على فضائية “الحياة” المصرية، بحسب “الشروق” المصرية.

وقضت محكمة جنح قسم العجوزة، بمحافظة الجيزة غربي القاهرة، في شهر أكتوبر/ تشرين الأول 2019، ببراءة ريهام سعيد، من الاتهامات المنسوبة لها بالسخرية من المصريين في قضية “السمنة”، وذلك فى الجنحة المباشرة المقامة من أحد المحامين، إذ شمل الحكم عدم قبول الدعوتين الجنائية والمدنية، بحسب “أخبار اليوم” المصرية.

يشار إلى أن أحد المحامين كان قد تقدم ببلاغ  بازدراء فئة من المواطنين وإهانة مرضى السمنة، حيث أثارت غضب المواطنين، بعد وصفها مرضى السمنة بالقبح، وإهانتهم بأنهم عالة على أسرهم وعبء على الدولة، وأنهم “ميتين” وذلك عبر برنامجها.

وتقدم المجلس القومي للمرأة، بشكوى ضدها وضد البرنامج، وإثر ذلك قررت القناة وقف البرنامج لحين الانتهاء من التحقيقات.

من جانبها، ردت ريهام سعيد على تلك الإجراءات بفيديو قديم لإحدى حلقات نفس البرنامج وهي تتحدث عن نفس الموضوع، وعلقت متعجبة: “من عشر سنين كنت بتكلم في نفس الموضوع اشمعنى دلوقتي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق