زعيم الجمهوريين بمجلس الشيوخ يقر بهزيمة ترامب

السياسي – أقر زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ “ميتش ماكونيل”، الثلاثاء، للمرة الأولى بفوز المرشح الديمقراطي “جو بايدن” بانتخابات الرئاسة، رغم رفض الرئيس الجمهوري “دونالد ترامب” الاعتراف بهزيمته.

ويأتي اعتراف “ماكونيل” بعد يوم من تصديق المجمع الانتخابي على الأصوات التي ذهبت لصالح “بايدن” بفارق مريح على “ترامب”.

وقال “ماكونيل” في كلمة له أمام مجلس الشيوخ: “ابتداء من هذا الصباح أصبح لدى بلادنا رسميا رئيس منتخب ونائب رئيس منتخب”، وتابع قائلا: “لقد قال المجمع الانتخابي كلمته”.

وأضاف: “اليوم، أود أن أهنئ الرئيس المنتخب جو بايدن”.

و”ماكونيل” الداعم بشدة لـ”ترامب” طوال ولايته، هو أرفع زعيم جمهوري يعترف بهزيمة “ترامب”، الذي لا يزال يرفض الإقرار بذلك، مكررا مزاعم عن تزوير الانتخابات دون دليل.

وتابع “ماكونيل”: “أمل عدد كبير منا أن تؤدي الانتخابات الرئاسية إلى نتيجة مغايرة، لكن لنظامنا الحكومي آليات لتحديد هوية من سيتولى منصبه في الـ20 من يناير/كانون الثاني المقبل”.

وجاءت هذه التصريحات، بعد حديث “ماكونيل” عن فترة رئاسة “ترامب” بصيغة الماضي، وامتداحه ما اعتبره إنجازات للإدارة الحالية؛ ما بدا وداعا لها.

وصدق المجمع الانتخابي (الهيئة الناخبة الأمريكية)، الإثنين، على فوز “بايدن” في الانتخابات الرئاسية التي جرت في 3 نوفمبر/تشرين الثاني؛ حيث تمكن نائب الرئيس السابق من تجاوز عتبة الـ270 صوتا اللازمة للفوز بالانتخابات ليصبح في 20 يناير المقبل الرئيس الـ46 للولايات المتحدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى