سارة الكندري صدمت الكويتيين “كل يوم تقصر في التنورة”

السياسي-وكالات

صدمت الفاشينستا الكويتية سارة الكندري النشطاء الكويتيين بعودتها إلى اثارة الجدل من خلال التعري رغم صدور حكم بسجنها وقرار بإبعاد زوجها أحمد العنزي عن البلاد نظرا لأعمالها الغير لائقة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وظهرت الكندري بمقطع فيديو جديد رصدته “تركيا الان”، وهي تستعرض تفاصيل جسدها بملابس ضيقة جداً لتظهر مفاتنها بشكل واضح، وتنورة قصيرة ارتدت تحته “فيزون” شفاف أسود اللون.

الأمر الذي زاد من صدمة المُتابعين حين كشفت سارة الكندري أنها تعمل على تصوير إعلان في منطقة العقيلة بمحافظة الأحمدي جنوب العاصمة الكويت، وهذا ما جعل المتابعين يتساءلون حول ما دار في كواليسه بعد صدور قرارا بمقاضاتها ومنعها من الظهور عبر السوشيال ميديا.

وجاء في أحد التعليقات: “ماشاءالله.. كل يوم تقصر في التنوره برافو مستقبلك لجهنم بإذن الله”.

ووافقه آخر بالرأي حين كتب: “لابسة تنورة بنتها ليش؟”.

وعبر آخرون عن صدمتهم الشديدة من عودة الثنائي للعمل من جديد في الإعلانات. متسائلين عن هوية صاحب هذا الإعلان الذي قبل بهم كوجه إعلاني من الأساس.

ونعتذر عن عرض الفيديو .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى