«سبايدرمان» في الفاتيكان؟!

لقاء غير متوقع، جمع البابا فرانسيس برجل كان يرتدي زي «سبايدرمان» الأحمر والأزرق الضيق في ساحة القديس داماسو بالفاتيكان، ما أثار حماسة الجمهور.
وانتشرت لقطات لقاء البابا فرنسيس بسبايدرمان، حول العالم، لغرابتها، قبل أن تنتشر قصة السبب الإنساني وراء اللقاء.
ووفقا لوكالة «رويترز»، فإن سبايدرمان الذي التقاه البابا فرانسيس، وهو شاب إيطالي يدعى ماتيو فيلارديتا، يبلغ من العمر 28 عاما، يرتدي بزة البطل العنكبوتي، لإبهاج الأطفال في المستشفيات.
وانتظر الرجل الذي كان يرتدي زي «سبايدرمان» الأحمر والأزرق الضيق رغم الحر الشديد، دوره في منصة «كبار الشخصيات»، محاطا بالكهنة، ثم صافح البابا وقتا طويلا وقدم له قناعا للرجل العنكبوت قال إنه لم يعد يستخدمه.
وكاد وجوده في ساحة الفاتيكان يسرق الأضواء من البابا، كما التقط البطل الخارق الذي يحظى بشعبية كبيرة لدى الأطفال، صور «سيلفي» مع عدد من البالغين.
وحضر فيلارديتا كلمة البابا المعتادة في الفاتيكان، وطلب منه أن يصلي للأطفال في المستشفيات، وهو ما فعله البابا.
وقال فيلارديتا بعد اللقاء: «كنت سعيدا جدا لأن البابا فرانسيس فهم على الفور مهمتي الحقيقية مع الأطفال».
ووصفت الفاتيكان فيلارديتا بالـ«البطل الخارق الرائع»، مؤكدة أن فيلارديتا أجرى أكثر من 1400 اتصال عبر الفيديو، لإسعاد الأطفال، خلال الحجر المنزلي الذي فرضته إيطاليا مع تفشي جائحة كورونا. وتقلّد ماتيا فيلارديتا من الرئيس الإيطالي في بداية السنة الحالية وساما رفيع المستوى مخصصا لتكريم المواطنين الذي يساعدون الآخرين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى