سبب عدم رضا رانيا يوسف على «دماغ شيطان»

السياسي-وكالات

علقت النجمة رانيا يوسف على الشائعات التى تناولت عدم رضاها عن فيلم “دماغ شيطان”، حيث أكدت أنها إذا لم تكن راضية عن الفيلم فلن تقم ببطولته أبدا لكنها راضية عن الفيلم لكن غير راضية تماما عن الدعاية التى قدمت للفيلم حيث ترى أن الدعاية لم تكن كافية وأيضا عدد نسخ الفيلم كانت 3 نسخ فقط وهو ما تستنكره بشدة.

فيما أشارت إلى أن توقيت عرض فيلم صندوق الدنيا هو أمر لا يخصها وإنما هو قرار من منتج العمل فهو صاحب المال ويعرف جيدا التوقيت المناسب لعرض فيلمه.

أما عن خوضها مجال الكوميديا مؤخرا قالت إنها سعيدة بردود الأفعال التى وصلتها وأنها كانت تجرب شيئا جديدا عليها واعتبرته تغيير مسار.

فيلم “صندوق الدنيا” تدور أحداثه فى إطار درامى وفى منطقة وسط البلد مجموعة من القصص الإنسانية المؤثرة ومن بطولة رانيا يوسف، وخالد الصاوى، وباسم سمرة، وصلاح عبد الله، وعمرو القاضى، وأحمد كمال، وعلاء مرسى ويضم عددا كبيرا من ضيوف الشرف منهم عارفة عبد الرسول وسامى مغاورى والفيلم سيناريو وإخراج عماد البهات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق