سجن المتهمين بنشر فيديو جثة نيرة أشرف

السياسي – قضت محكمة مصرية، مساء الأحد، بالسجن 6 أشهر بحق ممرضتين وشاب وبراءة أخرى، وغرامة 50 ألف جنيه (2600 دولار) لكل منهم في قضية تصوير جثمان الطالبة نيرة أشرف بمستشفى المنصورة التخصصي وتسريبه عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وكما أصدرت الدائرة الأولى الجنائية بمحكمة المنصورة الاقتصادية بمحافظة الدقهلية، التي أصدرت الحكم، كفالة مالية أخرى على المتهمين المدانين في القضية بقيمة 20 ألف جنيه (1055 دولارا) لوقف تنفيذ الحكم والاستئناف عليه.

وأدانت المحكمة كلا من: ”منى.ال – وأنوار.م – وأندرو.م“، فيما قضت ببراءة ”منى.ع“، وجميع طاقم التمريض بمستشفى المنصورة التخصصي ”العام القديم“.

يشار إلى أن نيابة جنوب المنصورة في مصر، كانت قد أحالت يوم الخميس الماضي، 3 ممرضات وشخصا آخر، إلى محكمة جنايات المنصورة؛ لاتهامهم في واقعة تصوير جثمان نيرة أشرف داخل المشرحة، ونشر المقطع بمواقع التواصل الاجتماعي.

وكان نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولوا في وقت سابق، مقطع فيديو للطالبة المغدورة نيرة أشرف التي قتلت ذبحا على يد زميلها محمد عادل أمام جامعة المنصورة يوم 20 حزيران/ يونيو الماضي، من داخل المشرحة.

وبدت الجثة في حالة سيئة نتيجة الطعنات العديدة التي أصابتها عند الاعتداء عليها.

وأثار نشر الفيديو غضبا وجدلا واسعين بين صفوف الناشطين على مواقع التواصل، مطالبين بالكشف عن هوية مصور المقطع ومحاكمته.

وتقدم محامي نيرة أشرف ببلاغ عاجل للنيابة ضد مستشفى طوارئ المنصورة التي نقلت إليها الجثة عقب الحادث، ليتم القبض على المتهمين الذين جرت محاكمتهم الأحد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى