سرايا القدس تدعو لمهاجمة الحواجز الاسرائيلية والمستوطنين

السياسي – أكد أبو حمزة الناطق باسم سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، أن “العمليات البطولية بالضفة والقدس هي تأكيد بالدم والسلاح على رفض شعبنا لصفقة القرن وتهويد المقدسات”، محذراً “العدو الذي يعلم جيداً نتائج الغضب الفلسطيني بأن شعبنا سيجعل الأرض من تحته ناراً تحرقه”.

وأضاف أبو حمزة خلال تغريدات له على حسابه عبر تويتر مساء الخميس: “نبارك العمل الجهادي والمقاوم في قدسنا الأبية وضفة الأحرار ونبرق بالتحية إلى أرواح الشهداء الأطهار الذين رفضوا الضيم وأوصلوا الرسالة للعدو باللغة التي يفهم ورسالتنا لشعبنا أن إضرب بيد من حديد وأننا معك بكل قوة”.

وتابع الناطق باسم السرايا:” ليعلم العدو أن سرايا القدس تتابع عن كثب ما يجري، مستشهداً بقوله تعالى “ولا يُرد بأسنا عن القوم المجرمين”.

ودعا كافة “مقاومي شعبنا لحمل السلاح ومهاجمة الحواجز الصهيونية وطرق قطعان المستوطنين، وأن يباشروا حالة من الإشتباك الشامل والمباشر بما يتوفر لهم من إمكانيات وأن يسيروا على درب الكفاح والتحرير “إن موعدكم الصبح أليس الصبح بقريب”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق