سفينة سياحية موبوءة بكورونا ترسو في ميناء فرنسي لإجلاء غالبية ركابها

من المتوقع أن تنطلق اليوم الخميس في ميناء مارسيليا الفرنسي عملية إجلاء أغلبية الركاب من سفينة سياحية أصيب عدد من الأشخاص المتواجدين على متنها بفيروس كورونا “كوفيد-19”.

ومن المتوقع أن تسمح السلطات الفرنسية للركاب غير الإيطاليين المتواجدين على متن السفينة Costa Luminosa التابعة لشركة Carnival Corporatio الأمريكية بمغادرتها.

وسبق أن مُنعت السفينة من الرسو في جزر الكناري الإسبانية بعد الكشف عن إصابة عدد من ركابها السابقين الذين غادروها قبل أيام من ذلك بالفيروس المستجد، وقد توفى أحدهم.

وأفادت صحيفة Miami Herald الأمريكية بأن أعراض الإصابة ظهرت منذ ذلك الحين على 50 من أصل 1427 راكبا، و24 على الأقل من أفراد الطاقم المتواجدين حاليا على متن السفينة التي غادرت فلوريدا الأمريكية في الخامس من مارس متوجهة إلى البندقية الإيطالية برحلة كان من المقرر أصلا أن تستغرق 20 يوما.

والأحد الماضي تم إجلاء ثلاثة من ركاب السفينة كانوا في حاجة إلى المساعدة الطبية العاجلة في ميناء تنريفي في جزر الكناري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى