سقوط طائرة تدريبية وسط إيران

السياسي – أعلنت وكالة أنباء هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيراني، الاثنين، عن سقوط طائرة تدريب بمدينة تابعة لمحافظة أصفهان وسط البلاد.

وقالت الوكالة في تقرير لها إن ”طائرة تدريب تحطمت في مدينة جادغان التابعة لمحافظة أصفهان وسط إيران“، مشيرة إلى أن ”الطائرة ذات المقعدين كانت تحضر دورة تدريبية وسقطت قبل قليل في منطقة زراعية“.

ونقلت الوكالة عن مراسلها بمحافظة أصفهان، أن ”راكبين أصيبا في هذه الطائرة ونُقلا إلى مستشفى بو علي بمدينة جادغان“.

وقالت الوكالة الإيرانية إن الحالة الصحية لجرحى الحادث جيدة، من دون الكشف عن أسباب الحادثة ونوعية هذه الطائرة.

وتبعد مدينة جادغان 128 كم من محافظة أصفهان.

وفي منتصف أيار/مايو الماضي، أعلن المتحدث الرسمي باسم الهيئة الوطنية للطيران الإيراني، محمد حسن ذيبخش، تعليق الطائرات الخفيفة والتدريبية حتى إشعار آخر، بعد تزايد حوادث سقوط هذا النوع من الطائرات.

وفي أيار/مايو الماضي، وقع حادثان في قسم العمليات الجوية للتدريب بالطائرات الخفيفة، أحدهما وقع في مدينة أراك وسط إيران، وأسفر عن وفاة طيار وطالب، والآخر وقع في مدينة كيش جنوب البلاد، ولم يسفر عن وقوع إصابات.

وقال ذيبخش، إن ”العقوبات الأمريكية ليس لها تأثير على الطائرات الخفيفة المتعلقة بالتدريب والترفيه“.

وأوضح ذيبخش أن ”جميع الشركات والمؤسسات الخاصة بالطائرات الفائقة الخفة ملزمة بفحص وتدقيق السلامة الداخلية وإرسال النتائج إلى منظمة الطيران المدني في أسرع وقت ممكن مع تقييم مخاطر السلامة قبل أن تقوم بأي نشاط“.

وأكد المسؤول الإيراني أن الترخيص بمواصلة العمليات المذكورة أعلاه (التدريب والترفيه)، سيصدر بعد تلقي تحليل الشركات واستكمال تقييمات السلامة لهذه الطائرات“.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى