سلاح الجو الإيراني يعلن استعداده للدفاع عن أجواء البلاد

أكد سلاح الجو الإيراني، أمس السبت، أن “طياري القوة الجوية مستعدين للدفاع عن أمن أجواء البلاد”.

وأشار قائد سلاح الجو بالجيش الإيراني، العميد الطيار عزيز نصير زاده، إلى دور القوات الجوية في الدفاع المقدس، قائلاً: “إن مهام سلاح الجو أثناء الدفاع المقدس كانت متنوعة بشكل كبير، حيث كانت مسؤولة عن دعم القوات السطحية وحماية منصات البترول و الجزر الجنوبية ومرافقها”، وذلك حسب وكالة “مهر” الإيرانية.

وأضاف: “المقاتلات الجوية أثناء الدفاع المقدس، إضافة إلى الدفاع عن المناطق الحساسة والاقتصادية في بلادنا، هاجمت المناطق العسكرية والاقتصادية للنظام البعثي”، مؤكدا أن “طياري القوة الجوية مستعدين للدفاع عن أمن أجواء البلاد”.

وكان العميد طيار عزيز نصيرزاده، قال مؤخرا، إن السلاح قادر على مواجهة أي تهديد ضد البلاد، مؤكدا أن “الاقتدار العسكري يعد أحد مكونات القوة الوطنية”.

وتابع نصيرزاده: “إن سلاح الجو التابع للجيش قادر اليوم على التعامل مع أي نوع من التهديدات، ولا نخشى الأعداء، ونسعى لتحقيق الهدف السامي المتمثل في القضاء على أعداء الإسلام”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى