سمير غانم يدخل في غيبوبة بعد إصابته بكورونا

السياسي – شهدت الحالة الصحية للفنان المصري سمير غانم، تطورات بالغة القلق، خلال الفترة الراهنة، حيث يرقد في العناية المركزة في أحد المستشفيات.

وأصيب سمير غانم قبل نحو أسبوعين بفيروس كورونا المستجد وتسبب ذلك في حدوث مضاعفات خطيرة بسبب عامل كبر السن، اضطر معه الأطباء إلى إمكاثه في المستشفى.

وقال مصدر طبي في تصريح  إنه يتابع وضع سمير غانم الصحي، مؤكدا أنه فقد وعيه بسبب توقف أجهزة الجسم عن العمل.

ونوه المصدر بأن سمير غانم، يعاني من العديد من الأمراض بينها ”الكلى“، معقبا أن أعراض كورونا عندما بدأت في الظهور كانت في جهازه الهضمي وهو ما ساهم في تطور الوضع بشكل سريع.

وبين المصدر أن ابنتيه دنيا وإيمى تسألان عنه بشكل يومي وتعانيان الأمرين بسبب تدهور وضعه ولجوء الفريق الطبي المعالج إلى الاستعانة بمضخة تنفس صناعي أملا في إعادته إلى التحسن مجددا.

وتابع المصدر أن نسبة الأكسجين في الدم، منخفضة ووصلت إلى أقل من 70% وهو رقم ينذر بخطر كبير، ويحتاج معجزة لتغييره وطالب الجميع بالدعاء له.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى