سوريا: قسد تعتقل العشرات في ريف الحسكة

شنت ميليشيا “قسد” بمشاركة سلاحي الطيران والمدرعات في الجيش الأمريكي، حملة اعتقالات واسعة استهدفت أبناء العشائر والقبائل العربية بريف محافظة الحسكة الجنوبي.

وتعتبر هذه الحملة الأكبر من نوعها، حيث تم اعتقال العشرات منهم دون معرفة الأسباب، بينما تستمر عمليات استهداف المتعاونين مع الاحتلال الأمريكي.

وأفادت مصادر محلية من الحسكة نقلاً عن مصادر عشائرية أن مسلحي تنظيم “قسد”، وبدعم من قوات الاحتلال الأمريكي الموالين لها، نفذوا خلال الأيام الماضية حملة مداهمات واعتقالات واسعة ضد أنباء القبائل العربية (عشائر القضاة والبوحسوني والفاضل من قبيلة الجبور وقبيلة الجحيش وقبيلة السياد) في قرى بلدتي تل الشاير والدشيشة جنوبي محافظة الحسكة.

وأضافت المصادر أن العشرات من السيارات العسكرية والمئات من مسلحي التنظيم الموالين للجيش الأمريكي، وبدعم من مروحياته وفرق مخابراته، نفذوا حملة مداهمات واسعة ضد منازل المدنيين في قرى المدينة والقصر والفاضل الهنيديس وبلدتي تل الشاير والدشيشية (85 كم جنوبي الحسكة).

وتابعت المصادر بأن مسلحي التنظيم قاموا أيضا بنصب حواجز على الطرقات العامة والفرعية مزودين بالمدرعات الأمريكية، وبدأوا باعتقال واختطاف العشرات من المدنيين، كما داهموا منازل المدنيين خصوصاً في أوقات الليل حيث ثم تجميع المعتقلين في إحدى مدارس تل الشاير والفرعية.

وأشارت المصادر إلى أن عدد المعتقلين والمختطفين وصل يوم السبت 6 شباط/ فبراير، إلى أكثر من 100 معتقل مدني بعد اقتحام منازلهم والعبث بها.

وأوضحت المصادر العشائرية بأن الهدف من هذه الاعتقالات هو إخضاع أبناء القبائل العربية وتخويفهم إثر التوسع الكبير لعمليات المقاومة الشعبية العشائرية وخروجهم بمظاهرات رافضة لتواجد الجيش الأمريكي، واستمراره بعمليات سرقة النفط والغاز والقمح السوري.

بدورها قالت مصادر إعلامية تابعة لتنظيم “قسد” الموالي للجيش الأمريكي، إن حملة الاعتقالات الواسعة بريف محافظة الحسكة الجنوبي يعود إلى تصاعد عمليات وهجمات ما اسمته خلايا تنظيم “داعش” الإرهابي في منطقة ريف دير الزور.

وتابعت المصادر أن العملية تستمر عبر كامل صحراء دير الزور وعلى طول الحدود السورية العراقية، حيث تم خلال الأربع والعشرين ساعة الأولى، اعتقال العشرات من الأشخاص وضبط كمية من الذخيرة، وأن العملية لا تزال مستمرة، حيث اعترفت باعتقال 60 شخصاً خلال يومي الخميس والجمعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى