سوريا وإيران تبحثان إنشاء مناطق صناعية وتجارية حرة مشتركة

بحث مسؤولون سوريون وإيرانيون تعزيز الاستثمارات المشتركة في قطاع المناطق الحرة من خلال إنشاء مناطق صناعية وتجارية حرة مشتركة تنفيذا للاتفاقيات الاقتصادية المبرمة بين البلدين.

جاء ذلك خلال اجتماع في طهران بين سفير سوريا لدى إيران عدنان محمود ومستشار الرئيس الإيراني رئيس اللجنة العليا للمناطق الحرة مرتضى بانك، حسبما أفادت وكالة “إرنا” اليوم الأربعاء.

وأكد محمود خلال اللقاء أهمية تفعيل دور القطاع الخاص والشركات الصناعية والتجارية في البلدين، للاستفادة من الفرص الاستثمارية التي توفرها المناطق الحرة، وصولا إلى إقامة شراكة اقتصادية تعود بالنفع على شعبي البلدين، وتعزز قدرتهما في مواجهة الحرب الاقتصادية والإجراءات القسرية الجائرة التي يتعرض لها البلدان.

ووصف السفير استمرار فرض هذه الإجراءات ضد سوريا وإيران بأنها “جريمة إنسانية مضاعفة وغير قانونية وغير شرعية تعيق جهود البلدين في تأمين المتطلبات الرئيسية لمكافحة جائحة كورونا”.

من جانبه، أكد بانك استعداد إيران والشركات الإيرانية والقطاع الخاص للتعاون مع سوريا في مجال المناطق الحرة، والاستفادة من الإمكانات المتاحة للنهوض بمستوى التعاون الثنائي في هذا المجال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق