سورية: عصيان لعناصر “داعش” في سجن الحسكة

السياسي – نفذ عناصر من تنظيم “داعش” معتقلون في سجن الصناعة بمدينة الحسكة شمال شرقي سورية اليوم الأربعاء، عصيانا جديدا فرضت على إثره “قوات سورية الديمقراطية” “قسد” طوقا أمنيا في محيط السجن ومنعت الاقتراب منه.

وقالت مصادر مقربة من “قسد” إن عناصر من تنظيم “داعش” نفذوا اليوم عصيانا في سجن الصناعة بحي غويران في مدينة الحسكة، حيث قامت “قسد” على إثره بتطويق السجن من كافة الجهات، ونشر حواجز في محيطه ومنع الأهالي من الاقتراب.

وبحسب المصادر التي فضلت عدم ذكر اسمها، فإن العصيان جاء عقب أنباء تحدثت عن اكتشاف “قسد” محاولة فرار من السجن كان يخطط لها مجموعة من السجناء من عناصر التنظيم.

ووفق المصادر فإن المحاولة كانت عبر حفر نفق أسفل السجن من قبل العناصر، وعند اكتشاف “قسد” ذلك قامت بتطويق السجن، حيث رد السجناء بعصيان في الداخل.

وقالت المصادر إن “قسد” استقدمت ما تسميه “قوات خاصة” وهي من أقوى تشكيلات المليشيات وتقوم بمهام المداهمة والاعتقال إلى جانب قوات التحالف الدولي ضد “داعش” في المناطق التي تخضع لسيطرة “قسد”.

ويذكر أن سجن غويران شهد سابقا عدة حالات من العصيان نتج عنها قتلى وجرحى من السجناء نتيجة استخدام “قسد” السلاح في إجبار السجناء على إنهاء العصيان.

ويطالب السجناء “قسد” بمحاكمتهم وتحسين أوضاعهم الإنسانية في السجن، الذي يضم آلاف المعتقلين، وجلهم من عناصر التنظيم من جنسيات غير سورية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى