سيناتور أمريكي: نتنياهو عنصري ويجب أن نؤيد الفلسطينيين

السياسي – رأى السناتور الديمقراطي بيرني ساندرز أن السياسة الأميركية يجب ألا تكون مؤيدة لإسرائيل فحسب، بل مؤيدة للفلسطينيين أيضا. وكرر ساندرز في مناظرة عُقدت في لوس أنجلوس، بين المُتنافسين على الترشح باسم الحزب الديمقراطي الأميركي، في انتخابات الرئاسة الأميركية المقرر إجراؤها في العام 2020 المقبل، كرر وصفه رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو بـ “العنصري”، في حين اتهم المرشح بيت بوتيجيج الرئيس الأميركي الجمهوري دونالد ترامب، باتخاذ قرارات في السياسة الخارجية للولايات المتحدة، للتدخل في السياسة الإسرائيلية. من جانبه، ذكر نائب الرئيس السابق جو بايدن، صاحب أكثر الحظوظ بالترشح باسم الحزب الديمقراطي، أن بلاده يجب أن تضغط على إسرائيل، للتحرك صوب حل الدولتين، ولكنه أكد أنه يجب ألا يتم فعل ذلك، عن طريق قطع المساعدات.
ووصف بايدن سلوك نتنياهو بما يخص المستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية بـ “الفضيحة”.
وستنطلق الانتخابات داخل الحزب الديمقراطي، بعد أكثر من شهرين، وستنتهي في يونيو / حزيران.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى