شاحنة الموت في كرواتيا تنهي حياة مهاجرين سوريين

السياسي – أفادت مصادر الشرطة الكرواتية أن شاحنة نقل تعرضت لحادث أدى إلى انقلابها، مما أسفر عن مقتل 4 مهاجرين سريين كانوا يختبئون بداخلها، وإصابة عدد كبير منهم.

وأفاد تلفزيون “ساتا 24″ الكرواتي الحكومي أن :”الشاحنة كانت تنقل أطنانا من لفافات الورق الثقيلة، مما أدى إلى سحق بعض المهاجرين الذين كانوا يختبئون داخلها عندما انقلبت على الطريق”.

ولم تتضح بعد ملابسات الحادث الذي وقع قرب بلدة أوكوتشاني الكرواتية على بعد نحو 100 كيلومترا، جنوب شرقي العاصمة الكرواتية زغرب.

الشاحنة تعرضت لحادث انقلاب أسفر عن مقتل أربعة مهاجرين

والضحايا جميعهم من المناطق الكردية في سوريا وتحديدا من منطقتي ديريك ورأس العين، التي كانت قد تعرضت للاحتلال على يد القوات التركية ومرتزقتها السوريين إبان عملية “نبع السلام” في أكتوبر من العام 2019.
 معاناة المهاجرين

وأفادت مصادر إعلامية ورسمية كرواتية أن عدد الجرحى بلغ 24، حالة العديد منهم حرجة وخطيرة، وبينهم أطفال صغار، ويتلقون جميعهم العلاج في مشاف كرواتية.

وتعيد هذه الحادثة المؤلمة للواجهة مجددا معاناة المهاجرين عامة، والسوريين منهم خاصة، أثناء محاولاتهم الوصول إلى بلدان أوروبا الغربية والإسكندنافية خاصة، حيث يتعرضون لشتى المخاطر، التي تهدد حيواتهم، من الغرق في عرض البحار، إلى الموت بردا وجوعا في العراء، إلى قضاء نحبهم داخل شاحنات نقل، وكأنهم سلع تجارية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى