شارلوت لورانس تنضم إلى المصابين بكورونا

السياسي-وكالات

انضمت المغنية الأمريكية، “شارلوت لورانس” Charlotte Lawrence ، إلى قائمة المشاهير والفنانين الذين أعلنوا إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، ونشرت ذلك في رسالة على صفحتها على إنستغرام.

المغنية وكاتبة الاغاني الأميركية ​شارلوت لورانس​ البالغة من العمر 19 عاماً، هي أصغر المشاهير حتى الآن ، الذين جاءت نتائج فحوصات الكورونا التي أجروها ايجابية .

وقالت لورانس إنه تم تشخصيها بالمرض، وإنها ستكون على ما يرام، وقدمت عددا من النصائح لمتابعيها في ظل أزمة انتشار الفيروس حول العالم.

وكتبت شارلوت على صفحتها مناشدة الناس أن تبقى في منازلها: “ابقى في الداخل، رجاءً، سواء كنت تشعر بالمرض أم لا، ابق في الداخل. فكر في والديك، فكر في أجدادك. أنا أحب الكثير من الناس الذين قد يواجهون صعوبة في المرور بهذا.”.

ودعت الجميع أن لا يفكروا بأنانية وأن لا يعتبروا أنهم يعرفون أكثر من غيرهم ثم يمرضون من حولهم.

وكان عدد من المشاهير أعلنوا على صفحاتهم الرسمية إصابتهم بالمرض، آخرهم الفنان البريطاني إدريس ألبا، وقبله الفنان الأمريكي توم هانكس.

في سياق متصل، قالت المذيعة الأمريكية الشهيرة، أوبرا وينفري، إنها بخير وليست قيد الاعتقال، بعد شائعات عن اختفائها، ومنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت وينفري في تغريدة لها، إنها تتلقى مكالمات بعد الشائعات، وإنها بخير، وعزت سبب اختفائها إلى أنها في منزلها خوفا من الإصابة بكورونا و”التباعد الاجتماعي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق