شاهد : الطيبي يمنع قوات الاحتلال من اعتقال مقدسي

السياسي – أثار منع العضو العربي في (كنيست)، أحمد الطيبي، شرطة الاحتلال من اعتقال أحد الشبان أمام بيت عزاء الشهيدة شيرين أبو عاقلة في القدس المحتلة، غضباً إسرائيلياً.
وقال وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، عومر بارليف: إنه ينظر بخطورة بالغة لتصرف الطيبي ومنع اعتقال “متهم” من أمام بيت عزاء شيرين أبو عاقلة.

من جهته، أعلن عضو (كنيست) المتطرف، إيتمار بن غفير، عزمه تقديم شكوى لدى المستشار القضائي الإسرائيلي، ضد الطيبي، بعد منعه اعتقال الشاب في القدس.
وقال الطيبي، عبر صفحته على (فيسبوك) رداً على الهجوم الإسرائيلي ضده: “إذا كان وقوفي لجانب شباب القدس ومنع الظلم تهمة فيا مرحبًا بالتهم”.

واقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بيت عزاء الشهيدة شيرين أبو عاقلة في القدس المحتلة، وأغلقته بعد ساعات من اعتداءها على جنازتها في المستشفى الفرنسي ومحاولتها إسقاط النعش من أيدي الشبان.
وشيع آلاف من الفلسطينيين الشهيدة شيرين أبو عاقلة، التي قتلت برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في جنين الأربعاء الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى