شاهد: رجل يبرح زوجته ضربًا أمام أطفاله

السياسي – تداول عددًا من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عبر(فيسبوك) مقطع فيديو آثار الكثير من الجدل والغضب بسبب العنف الذي لحق زوجه على يد زوجها، جراء تعرضها للضرب المبرح على يد زوجها بآله حادة “مأسورة حديدية” أمام أطفالها.

وجاءت تعليقات رواد مواقع التواصل الاجتماعي وفقاً للحدث: “الإبلاغ عن العنف الأسري ضد السيدات والفتيات: موضح أسماء وعناوين بعض الجمعيات التي تساعد المرأة المعنفة (المرأة التى تتعرض لعنف منزلي) والمساعدة تكون سواء عن طريق تقديم المشورة أو الدعم النفسي أو الدعم القانوني أو تقديم ملجأ لها”.

وفي السياق، تشهد محاكم الأسرة العديد من القضايا المختلفة المتعلقة بالمشاكل الزوجية والخلافات العائلية، وفي واحدة من هذه القضايا، أقامت “صفاء” 30 سنة، أم لـ3 أطفال، دعوى خلع ضد زوجها، بمحكمة الأسرة بالجيزة، بسبب اعتياده على مغازلة زوجة شقيق زوجته، واعتياده التحدث عنها، حيث أكدت الزوجة: “عينه زايغة واتحرش بمرات أخويا”.

وقالت “صفاء” أمام محكمة الأسرة بالجيزة: ” تزوجت من شاب يدعى “هشام” ميسور الحال يعمل بإحدى الوظائف الحكومية، وسبقت مرحلة الزواج علاقة حب وإحنا جيران بإحدى المناطق الشعبية بالجيزة، وتزوجنا منذ 6 سنوات، ولدى منه ثلاثة أطفال، وكانت الأمور تسير بشكل طبيعي، حتى طرأت تغيرات على تصرفات “هشام”.

أضافت الزوجة صاحبة الـ30 عام: ” المشاكل بدات تظهر بينا بسبب ضغوطات الحياة، فكما نعلم أن الوظيفة الحكومية لا تلبي احتياجات المنزل كاملة، لكن بعدها بفترة زادت الخناقات والمشاكل بينا لما عرفت أنه عينه زايغة وبيحب يعاكس الستات، وخلافتنا دايماً كانت بسبب الموضوع ده وكانت في مشكلة كبيرة جدا ما بينا تقريباً من سنتين لما سمعته بيتكلم مع جارتنا في الموبايل وعملت معاه خناقة كبيرة جدًا وضربني وهددني لو قولت لحد هيقتلني عشان كده فضلت ساكتة ومقلتش لحد، عشان الولدين اللي ربنا رزقني بيهم وأعرف أعيش وأربيهم كويس”.

وكشفت “صفاء”، أمام هئية محكمة الأسرة بالجيزة عن الواقعة الرئيسية المتسببة في وجودها في محكمة الأسرة، حيث قالت: “في مرة كنا معزومين عند أخويا، وجوزي كانت تصرفاته غريبة ومرتبك، وكل شوية يطلب من مرات أخويا، وأنا بحاول أكذب نفسي، بس ألاحظه بيبص عليها بصات غريبة، وإحنا ماشيين جوزي عزمهم على العشا بعدها بكم يوم، بدون أي مقدمات وكانت أول مرة تحصل”.

وأضافت الزوجة في دعواها: “في اليوم محدد للعزومة، كنت خايفة منه جدا ومن تصرفاته، وبالفعل حصل اللي كنت خايفة منه، وكنت في المطبخ لقيت مرات أخويا جاية تقولي إنه اتحرش بيها، وأنا مقدرتش أتحمل ولميت هدومي ومشيت معاها على بيت أبويا، وقررت إني أرفع دعوى خلع، عشان دا مينفعش يربي أولادي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى