شرطة الاحتلال تفرق المعارضين لنتنياهو بخراطيم المياه

السياسي – استخدمت الشرطة الإسرائيلية الليلة الماضية لأول مرة منذ أشهر خراطيم المياه لتفريق المحتجين المتظاهرين في مدينة القدس ضد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

وأفادت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” بأن نحو ألف شخص خرجوا إلى المظاهرة الأسبوعية الـ32 في القدس مساء أمس السبت، معربين عن غضبهم إزاء نتنياهو الذي يواجه اتهامات جنائية بالفساد ومنددين بطريقة تعامل الحكومة مع جائحة فيروس كورونا.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأكدت الشرطة أنها استخدمت خراطيم المياه عندما اقترب المحتجون من مقر الرئيس رؤوفين ريفلين وحاولوا اقتحام نقطة تفتيش أمامه.

وأفادت وكالة “هآرتس” باندلاع اشتباكات محدودة بين الشرطة والمحتجين قبل استخدام قوات الأمن خراطيم المياه.

ولا يزال شخص واحد في المستشفى بحالة متوسطة جراء إصابته بالمياه في الوجه، كما أصيب ضابط شرطي خلال الاشتباكات مع المحتجين، واعتقل شخصان على خلفية المظاهرات.

ويصر منظمو الحملة الاحتجاجية على أن استخدام خراطيم المياه تم دون إبلاغ المتظاهرين مسبقا، وكانت درجات الحرارة في القدس في ذلك الحين عند مستوى تسع درجات مئوية فقط.

المصدر: تايمز أوف إسرائيل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى