شرطة فرنسا تعتدي على مسلمتين

السياسي – اعتدت الشرطة الفرنسية على فتاتين مسلمتين، مع تصاعد حملة العنف والتمييز التي بدأتها مؤخرا ضد المسلمين على أراضيها، بتحريض من الرئيس إيمانويل ماكرون.

وقالت إحدى الفتاتين التركيتين اللتين تعرضتا للعنف والتمييز، خديجة بايزيد ؛ إن “الشرطة أوقفت سيارتها في أثناء توجهها لتناول العشاء مع قريبتها”، مضيفة أنها قامت بضربها، عندما طلبت منهما ارتداء الكمامات والمحافظة على مسافة التباعد الاجتماعي.

وأشارت بايزيد إلى أن أحد عناصر الشرطة قال لقريبتها: “هذه ليست بلادكم ولا تعرفون قوانينها”، موضحة أنها أصيبت بجروح، وتوجهت على إثرها إلى المستشفى، وتقدمت بشكوى بعد حصولها على تقرير طبي.

وتزايد استهداف المسلمين من قبل الشرطة الفرنسية في الآونة الأخيرة، بعد حادثة مقتل مدرس تاريخ فرنسي عرض رسوما كاريكاتيرية مسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى